فعاليات وانشطة يومية لمؤسسات جنوب إفريقيا دعما لإضراب الحرية والكرام

30/4/2017

قالت اللجنة الإعلامية لإضراب الكرامة أن رسائل دعم ومساندة وصلت لهيئة شؤون الاسرى والمحررين من مؤسسات جنوب إفريقيا تدعم الإضراب المفتوح عن الطعام الذي يخوضه الأسرى الفلسطينيين منذ السابع عشر من نيسان الحالي.

ونقلت اللجنة عن الهيئة ان مضمون الرسائل دلل على تحويل جنوب إفريقا الى ساحة حقيقية وفاعلة لدعم الإضراب، وان هناك حراك كبير للعديد من المؤسسات بالتعاون مع سفارة دولة فلسطين، والذي يأتي ضمن التفاعل الدولي الكبير مع الإضراب الذي يخوضه اكثر من 1600 أسير فلسطيني.

وبينت اللجنة الإعلامية أن حراك مؤسسات جنوب إفريقيا يتدحرج ويتسع، وأن أبرز هذه المؤسسات مؤسسة الاسرى السياسيين القدامى في جنوب افريقيا EPPA، والتي أصدرت بيانا موقع من سكرتير المؤسسة موفي ماسيمولا بتاريخ 26 نيسان يؤكد تضامن المؤسسة مع الاسرى الفلسطينيين في اضرابهم في السجون الاسرائيلية، وجاء فيه أن مؤسسة قدامي الاسرى وكل المحبين للحرية في جنوب افريقيا سيقومون بالعديد من النشاطات المساندة للاسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام الذين يتحدون المحتل في سجون اسرائيل العنصرية.

كما اصدرت نقابة العاملين في التعليم الصحي في جنوب افريقيا بيانا بتاريخ 26 نيسان، قالت فيه ان الاضراب عن الطعام من قبل معتقلي جنوب افريقيا في مرحلة الفصل العنصري كان سلاحا ناجها في فضح سياسات جنوب افريقية العنصرية في حينه، وطالبت حكومة اسرائيل بالافراج السريع عن المعتقلين السياسيين الفلسطينيين.

واضاف البيان " بانهم يقومون بالعديد من الانشطة الداعمة للإضراب، وطلب من كل أعضاء وفروع النقابة المشاركة في الفعاليات القادمة لدعم اضراب المعتقلين الفلسطينيين".

وفي ذات السياق أكدت الهيئة للجنة أن الايام الاخيره شهدت العديد من الانشطة التي تمت من خلال التعاون ما بين السفاره الفلسطينية والاحزاب السياسية في جنوب افريقيا الداعمة والموضحة لقضية المعتقلين الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية ولاضرابهم الحالي.