محكمة داخلية وعقوبات على الأسير المضرب إباء البرغوثي

في . نشر في الاخبار

  أفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة ، ظهر اليوم الإثنين، أن إدارة معتقل "عسقلان" أخضعت الأسير إباء عمر البرغوثي  (40 عاماً)، من قرية كوبر

شمال غرب رام الله، لمحاكمة داخلية وفرضت عليه عقوبات تمثلت بعزله في زنازين العزل الانفرادي لمدة أسبوع وحرمانه من زيارة الأهل. وأوضح عجوة عقب زيارته لمعتقل "عسقلان"، أن تدهوراً طرأ على الوضع الصحي للأسير البرغوثي، واصفاً بأنه أصبح هزيل البنية، ويعاني من ارتفاع في درجة الحرارة وآلام حادة في الرأس والمعدة.

وأضاف بأن الأسير يقبع حالياً في زنزانة ضيقة معدومة النظافة، بالإضافة إلى ما يعانيه من استفزازات السجانين وقيامهم بتفتيشات يومية للزنزانة. يذكر بأن الأسير البرغوثي مضرب عن الطعام منذ 16 يوماً احتجاجاً على تجديد اعتقاله الإداري، ولا يزال مقاطعاً لعيادات المعتقل، ويرفض إجراء الفحوصات الطبية.