ابو بكر يلتقي نائب مدير البعثة الدولية للصليب الاحمر روبرتو بترونيو

في . نشر في الاخبار

التقى رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اللواء قدري ابو بكر، اليوم الاربعاء، نائب مدير البعثة الدولية للصليب الاحمر روبرتو بترونيو وذلك في مقر الهيئة برام الله.

وحضر اللقاء كل من مدير مكتب الصليب الاحمر برام الله سهى مصلح ومدير العلاقات العامه والاعلام بالهيئة فؤاد الهودلي ومدير العلاقات الدولية رائد ابو الحمص، ونائب مدير الوحدة القانونية بالهيئة المحامي جميل سعادة.

واستعرض ابو بكر خلال اللقاء، كافة الانتهاكات التي يعانيها الاسرى وخاصة في ظل جائحة كورونا وتداعيات اصابة عشرات المعتقلين وما حدث مؤخرا في سجن عوفر من قمع وتنكيل ونقل تعسفي والتي تأتي نتيجة الضغط الذي تمارسه الاحزاب المتطرفة في الكنيست الاسرائيلي مما زاد اوضاع السجون سوء.

وشدد ابو بكر، ان ما يجري في السجون هو صورة مصغرة عما يجري في الخارج من قمع ومصادرة اراضي وتدنيس للمقدسات وغيرها من ممارسات صهيونية تلتهم الحق الفلسطيني بالعربدة والتطرف والاغتصاب.

وتحدث اللواء ابو بكر، عن سياسة العزل القمعية وخاصة عزل الاسير عمر خرواط وحاتم القواسمة الموجودين في عزل ايلون ومجدو منذ ٦ اشهر، ومناقشة تكثيف الجهود من اجل الافراج عن شيخ المعتقلين الاسير فؤاد الشوبكي والحالات المرضية الصعبة وادخال الكتب والملابس للاسرى في الرملة وللاسيرات.

واستعرض ابو بكر، الارهاب الاسرائيلي والقرصنة على المستحقات المالية للفلسطينيين، وقضايا الضائقة المالية والرواتب وخصم مستحقات الاسرى من المقاصة وسن القوانين التشريعية العنصرية المتطرفة بحق الاسرى.

من جانبه تحدث روبرتو عن الوضع الصعب الذي يمر بها الصليب الاحمر وخاصة الظروف والتحديات المالية، مؤكدا على انهم سيستمروا بنفس الجهد والنشاط والعمل على المساعدة الممكنة تجاه قضايا الاسرى، كما تطرق للظروف الصعبة التي يمر بها الشعب الفلسطيني بشكل عام.

واكد، على انشاء طاقم متخصص من اجل متابعة زيارات الاسرى داخل السجون، وان الزيارات توقفت لعدة اشهر بسبب جائحة كورونا.