هيئة الأسرى: أوضاع صحية مقلقة لـ 5 أسرى مرضى يقبعون في سجون الاحتلال

في . نشر في الاخبار

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير صادر عنها ظهر الأربعاء، أن خمسة أسرى مرضى يقبعون في عدة سجون إسرائيلية، يعانون من أوضاع صحية مقلقة، جراء السياسة المتعمدة التي تنتهجها إدارة المعتقلات بحقهم بتجاهل أمراضهم وعدم التعامل معها بشكل جدي.

وكشفت الهيئة في تقريرها عن عدد من الحالات المرضية من بينها حالة المعتقل جمال أبو عرام من بلدة يطا قضاء محافظة الخليل، والقابع بمعتقل "عوفر" ، حيث يشتكي من ديسكات تُسبب له آلام، كما وأُصيب بجلطة بيده اليسرى، وهو بحاجة لمتابعة طبية لوضعه الصحي.  

في حين تراجعت الحالة الصحية للأسير أحمد أبو رميلة (28 عاماً) من محافظة الخليل، بعد اعتقاله فأصبح يعاني من وجود حصوة في المثانة، ومن أوجاع حادة بالكلى، وتقوم إدارة "عوفر" بتقديم المسكنات بدون علاجه.

بينما يشتكي الأسير هيثم جابر (45 عاماً) من بلدة حارس قضاء سلفيت من تضخم في الغدة النخامية، وقد تم تشخيص حالته خلال عام 2016 بعد تدهور طرأ على وضعه وشكواه من آلام حادة في الرأس، ورغم أوجاعة تكتفي إدارة معتقل "النقب" بإجراء فحوصات له بدون تقديم أي جرعات علاجية لحالته.   

أما عن الأسير فضل الكركي (31 عاماً) من محافظة الخليل والقابع أيضاً بمعتقل "النقب"  فهو يعاني من مشاكل نفسية صعبة، وتقوم إدارة المعتقل بتزويده بمسكنات قوية تبقيه طوال الوقت شبه نائم وبحالة هزال وضعف.

كما ويواجه الأسير ربيع فرخ (32 عاماً) من بلدة فرعون قضاء طولكرم، والقابع بمعتقل "ريمون"، ظروفاً صحية سيئة، فهو يعاني من أوجاعاً حادة في المعدة ومشاكل في الكلى وأذنه اليسرى، وقد تم تحويله لاجراء فحوصات طبية لكنه لم يستفد شيئاً وتم تزويده بالمسكنات بدون علاجه.