هيئة الأسرى: عرض ثلاثية أفلام "وهكذا اصبح جاسوسا" على مسرح جامعة فلسطين الاهلية ببيت لحم

في . نشر في الاخبار

 

بحضور حاشد من طلبة جامعة فلسطين الاهلية وعلى مسرح الجامعة تم عرض ومناقشة الافلام الروائية الثلاثة: (ابو النور والصفقة ووقعت عن الحمار)، بتنظيم من هيئة شؤون الأسرى والمحررين ببيت لحم.

وافتتح اللقاء منقذ ابو عطوان مدير الهيئة في بيت لحم بكلمة ترحيبية بالطلبة والحضور، فيما عرف بالافلام الاديب والأسير المحرر وليد الهودلي مؤلف الأفلام ومنتجها، حيث تحدث عن الصعوبات التي واجهته بداية مشوار العمل الفني في سياق مقاومة الاعتقال عندما تم انتاج فيلم ستائر العتمة قبل اربع سنوات.

 وذكر الهودلي، "إن الأفلام الثلاثة جاءت تجديداً وامتداداً لرواية ستائر العتمة، لتضع القارئ في الميدان الساخن وليرى بأم عينه أين وصلت الحكاية وأين هي الخبرة الفلسطينية التي تقاوم الاعتقال، فالرواية تحكي حكاية الإنسان الفلسطيني الذي يخوض التجربة بوعي وإرادة ضعيفة، فيقع في شباكهم وفي نفس الوقت تحكي حكاية البطولة والتحدي".

من جانبه علّق على الافلام بعد عرضها عدد من الحضور، اللذين أشادوا بها، حيث ذكروا أن الاخطر من الوصول الى الاعتراف في اقبية التحقيق هو محاولة اعداؤنا اسقاط الروح الداخلية للمناضل بما يتفننون من اساليبهم المخادعة والخبيثة .