عقود من العذابات والغياب هيئة الأسرى تطالب بتحرّك فعلي من كافة الجهات للإفراج عن أقدم أسير في سجون الاحتلال

في . نشر في الاخبار

عقود من العذابات والغياب هيئة الأسرى تطالب بتحرّك فعلي من كافة الجهات للإفراج عن أقدم أسير في سجون الاحتلال

 

طالبت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الاثنين بالتحرّك الفعلي لكافة الجهات المحلية والعالمية للإفراج عن أقدم أسير في سجون الاحتلال؛ كريم يونس ورفاقه من الأسرى القدامى.

 

وجاءت هذه المطالبة من قبل الهيئة، بدخول الأسير كريم يوسف فضل يونس من قرية عارة في المثلث الشمالي في الأراضي المحتلة عام 1948؛ عامه الرابع والثلاثين في سجون الاحتلال.

وأضاف فارس بأنّ "الهيئة والمؤسسات ذات العلاقة تبذل كافّة الجهود للضغط والمطالبة بالإفراج عن الأسرى القدامى".

 

ولفتت الهيئة إلى أن الأسير كريم يونس (57 عاماً)، كان قد اعتقل بتاريخ 6 كانون الثاني من العام 1983، إضافة إلى اعتقال الأسير ماهر يونس (57 عاماً)، وهو من أبناء عمومته، بتاريخ 19 كانون الثاني 1983.

 

وأوضحت، إلى أنه كان من المقرر الإفراج عن الدفعة الرابعة من الأسرى القدامى والتي تضم ثلاثون أسيراً اعتقلوا قبل اتفاقية "أوسلو"، ومن ضمنهم الأسيرين يونس؛ إلّا أن سلطان الاحتلال نكثت بالاتفاقية ورفضت الإفراج عنهم في شهر آذار من العام 2014.