خلال اجتماع قراقع وفارس مع رئيس بعثة الصليب الاحمر الدولي اقتراحات الصليب حول الزيارة الثانية مرفوضة وغير كافية

في . نشر في الاخبار

خلال اجتماع قراقع وفارس مع رئيس بعثة الصليب الاحمر الدولي اقتراحات الصليب حول الزيارة الثانية مرفوضة وغير كافية

 

12/1/2017

رفض رئيس هيئة الاسرى عيسى قراقع وقدورة فارس رئيس نادي الاسير اقتراحات الصليب الاحمر الدولي حول حل مشكلة الزيارة الثانية التي اوقفها خلال العام الماضي بعرضه زيادة 3 زيارات سنوية لعائلات الاسرى فقط وإبقاء الزيارات الشهرية لمرة واحدة.

وقد جاء ذلك خلال لقاء قراقع وفارس مع رئيس بعثة الصليب الاحمر في القدس والضفة الغربية كريستيان كاردون في مقر الصليب الاحمر في مدينة رام الله.

واعتبر قراقع وفارس ان موقف الصليب الاحمر يمس مشاعر الاسرى وعائلاتهم ويمس حقوقهم الانسانية، ويعتبر جزء من تعذيبهم مطالبين الصليب الاحمر ان يقوم بدوره ازاء تعزيز مابديء حقوق الانسان الاسير وعدم السماح بالانتقاص منها وفقا لدوره ومسؤولياته كمؤسسة دولية مهمتها تطبيق المعاير الانسانية مراقبتها والحرص عليه .

وكان قد قدم عرضا سابقا من قبل هيئة الاسرى ونادي الاسير وبعد موافقة اللجنة التنفيذية  ل م ت ف والرئيس ابو مازن ان تقوم السلطة الوطنية الفلسطينية بتغطية نفقات الزيارة الثانية على ان يستمر الصليب الاحمر بتنظيمها اداريا وإجرائيا، ولكن كان موقف الصليب الاحمر الرد السلبي.

واكد قراقع وفارس على استمرار الحوار بمطالبة الصليب الاحمر بإعادة النظر في موقفه مع حرص المؤسسات الفلسطينية على استمرار العلاقة والتعاون مع الصليب الاحمر والحفاظ على دوره في الارضاي الفلسطينية المحتلة غير منتقصين من جهده الذي يقوم به في خدمة الشعب الفلسطيني والاسرى بالسجون.

ويذكر ان مئات الاسرى ممنوعين من الزيارات من قبل سلطات الاحتلال، إضافة الى اقتصار الزيارات لفرد واحد لعدد كبير من عائلات الاسرى مما خلق ازمة كبيرة في الزيارات والتواصل مع الاسرى.

وبدأت سلطات الاحتلال تستخدم الزيارات عقوبة للاهل وللأسير مما جعل موقف الصليب الاحمر يزيد من الوضع سوءا.

ويعتبر موضوع الزيارات والمطالبة بتركيب هو اتف بالسجون للاتصال بالاهالي احد المطالب الرئيسية في الخطوة المزمع القيام بها من قبل الاسرى في شهر نيسان القادم.

وفي نفس السياق التقى قراقع في مكتبه في الهيئة مع عائلات الاسرى الاطفال المقدسيين المحتجزين في مراكز الايواء داخل اسرائيل وعددهم 8 أطفال وذلك لتنظيم زيارات العائلات لهم بدعم من هيئة الاسرى، وجرى اللقاء بحضور رئيس لجنة اهالي الاسرى في القدس امجد ابو عصب.