اللواء أبو بكر:" مخططات أمريكا وإسرائيل ستتحطم أمام صمود وإصرار الرئيس أبو مازن والقيادة والشعب الفلسطيني"

في . نشر في فعاليات ونشاطات

قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، أن كل المخططات والجهود الأمريكية والإسرائيلية لتصفية القضية الفلسطينية ستبوء بالفشل، وستتحطم كل المؤامرات أمام صمود وإصرار الرئيس أبو مازن والقيادة والشعب الفلسطيني، وصولا الى انتزاع الحق الفلسطيني بالخلاص من الإحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة".

 وأضاف اللواء أبو بكر " إسرائيل تحاول إستغلال كل الظروف للإنتقام من كل فئات الشعب الفلسطيني، ويتزامن ذلك مع هجمة علنية مدعومة من قبل الرئيس الامريكي دونالد ترامب على شخص الرئيس أبو مازن ومنظمة التحرير، حتى أن التصريحات لتصفيته وقتله أصبحت علنية، ووصل بهم الأمر لتعليق ملصقات عليها صوره وعبارات عنصرية تطالب بالخلاص منه على مداخل المستوطنات.

جاء ذلك خلال كلمة اللواء أبو بكر في مهرجان نظمته حركة الشبيبة الطلابية ومجلس اتحاد الطلبة في جامعة القدس المفتوحة في مدينة دورا جنوب الخليل، دعما للرئيس محمود عباس وشرعيته، حيث تحدث في المهرجان أمين سر إقليم حركة فتح جنوب الخليل ياسر دودين، ورئيس بلدية دورا اللواء أحمد سلهوب، ومدير الجامعة د. ماجد ملحم، حيث أجمعوا على وقوفهم خلف الرئيس ودعمه بكل الإمكانيات المتاحة.

وثمن اللواء أبو بكر موقف الرئيس والتزامه بدعم الأسرى وعائلاتهم وعائلات الشهداء، مشيرا الى أن القرصنة الإسرائيلية لأموال الدولة الفلسطينية، تستدعي تدخلا دوليا عاجلا للجم إسرائيل، وإجبارها على إحترام الإتفاقيات والمواثيق الدولية، مؤكدا أن الشعب الفلسطيني لن يصمت أمام كل ما يمارس بحقه من جرائم وإعتداءات.

وفي سياق متصل قام اللواء أبو بكر بزيارة عائلة الأسير عمر خرواط من مدينة الخليل المعتقل منذ 17 عامة والمحكوم بالسجن المؤبد، كما زار في محافظة بيت لحم المحررين إياد طقاطقة من بلدة مراح معلا والذي أمضى في سجون الإحتلال 17 عاما، وفادي مرتجى من بلدة الخضر والذي أمضى 16 عاما.