خلال تكريم موظفات هيئة الاسرى ونادي الأسير بمناسبة الثامن من آذار قراقع: 15.000 حالة اعتقال في صفوف النساء الفلسطينيات منذ العام 67

في . نشر في فعاليات ونشاطات

 كرّمت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الثلاثاء، كافة موظفات الهيئة ونادي الأسير بمناسبة يوم المرأة العالمي والذي يوافق الثامن من آذار من كل عام

وأكد رئيس الهيئة عيسى قراقع في كلمة ألقاها خلال التكريم الذي حضره رئيس نادي الأسير قدورة فارس، ورئيس الهيئة العليا للأسرى أمين شومان، "إن تكريم المرأة الفلسطينية في عيدها هو من باب الوفاء لدورها كصانعة للرجال والمستقبل، وتقديرا لتضحياتها العريقة الطويلة التي لا يمكن أن ينكرها أحد من بني البشر، من خلال ما تنجب وتربي وتوجه، فهي الشهيدة والأسيرة والجريحة والمبعدة ووالدة وشقيقة وزوجة وابنة كل هؤلاء ".

 وأشاد قراقع بالمكانة العظمى لكل إمرأة فلسطينية، ولمساتها الحقيقية في دعم وتقوية الرجل الفلسطيني، ودورها الرئيسي في بناء الأسرة والمجتمع ومؤسسات الدولة، مشيرا الى ان الاحتلال الإسرائيلي اعتقل 15000 امرأة فلسطينية منذ العام 67.

وأوضح قراقع، أن 62 أسيرة فلسطينية لا زلن يقبعن في سجون الاحتلال، من بينهن 8 جريحات، و10 قاصرات، و20 امأة متزوجة، و3 أسيرات محتجزات بأوامر اعتقال اداري.

وأشار قراقع إلى أن هذا تكريم يأتي تقديرا للجهود الكبيرة التي تبذل بشكل يومي من كافة موظفات الهيئة والنادي، والحرص الكبير منهن على إنجاز العمل وخدمة الأسرى وعائلاتهم، والعمل وفقا للإنتماء لقضيتهم.

وفي ختام الفعالية تم توزيع الورود على الموظفات.