• قراقع: دولة الاحتلال تشرعن جرائم الحرب بحق الاسرى وتكرس جريمة الفصل العنصري تحت غطاء القانون

    قراقع: دولة الاحتلال تشرعن جرائم الحرب بحق الاسرى وتكرس جريمة الفصل العنصري تحت غطاء القانون

  •    قراقع: الانتصار لقضية الاسرى هو انتصار للحرية والحق

    قراقع: الانتصار لقضية الاسرى هو انتصار للحرية والحق

  • جيش الاحتلال يواصل سياسته القمعية بحق الأسرى خلال عملية اعتقالهم

    جيش الاحتلال يواصل سياسته القمعية بحق الأسرى خلال عملية اعتقالهم

  • دعوة للحضور والتغطية

    دعوة للحضور والتغطية

  • اعتصام تضامني مع الاسرى المضربين عن الطعام  أمام الصليب الاحمر في بيت لحم

    اعتصام تضامني مع الاسرى المضربين عن الطعام أمام الصليب الاحمر في بيت لحم

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

أساليب لا أخلاقية وهمجية اجبار اسير على التبول امام السجانين

في . نشر في الاخبار

أفاد محامي هيئة الاسرى يوسف نصاصرة ان الوحشية الاسرائيلية وصلت الى حدّ لا يتصوره العقل بابتكار اساليب ووسائل لا اخلاقية وهمجية وبعيدة عن كل النوازع الانسانية والقانونية في التعامل مع الاسرى وتعذيبهم وقهرهم نفسيا.

وكشف المحامي نصاصرة ما جرى مع الاسير رفيق طمبور سكان نابلس المحكوم 45 شهرا ويقبع في سجن ايشل الاسرائيلي والذي أفاد في شهادته انه في أواخر شهر آذار 2018 نزل بالبوسطة الى محكمة سالم، وعند وصوله الى سجن الرملة أدخلوه الى إحدى الغرف ، وبعدها جاء أحد الضباط ومعه اثنين من السجانين وقاموا بتكبيله تحت ادعاء انهم سينقلونه الى القدس للتحقيق ، ثم اقتادوه الى ساحة الانتظار وتم تسليمه الى مجموعة من السجانين الذين يرتدون زي خاص ، وعرفوا أنفسهم أنهم من وحدة القمع (درور).

وقال اخذته الوحدة الى قسم الزنازين وأجبروه على خلع ملابسه امام كل السجانين ، وبعد تفتيشه عاريا اعطوه مياه طلبوا منه ان يشربها ، وطلبوا منه الاخراج في كيس، فرفض ذلك ، وتبين انهم وضعوا مادة في الماء تسبب له الاسهال، وقد تم تكبيل يديه مما اضطر ان يبول في الكيس وامام أعين السجانين، وقد استمرت هذه العملية حوال ساعة ومن ثم تم إعادته الى غرف سجن الرملة.

أساليب بربرية في تعذيب الأطفال نتف وحرق الشعر ، اقتياد الاطفال عراة ، سكب الشوربة على الاسير ، حفلات ضرب وحشية

في . نشر في الاخبار

 كشف محامو هيئة شؤون الاسرى والمحررين أساليب بربرية وهمجية لجنود ومحققي الاحتلال في التعامل مع الاطفال القاصرين وتعذيبهم والتنكيل بهم بطريقة وحشية خلال اعتقالهم واستجوابهم.

وكان محاميا الهيئة هبة مصالحة ولؤي عكة قد وثقا شهادات اسرى قاصرين خلال زيارتهم في سجني مجدو وعوفر والتي تضمنت التعامل معهم بشكل مهين وبطريقة تعسفية ولا أخلاقية.

وهذه الشهادات هي:

الاسير قصي ابو عليا : سكب الشوربة عليه

أفاد الاسير قصي ايمن ابو عليا 17 سنة سكان قرية المغير قضاء رام الله ، المعتقل منذ 18/3/2018 ويقبع في سجن عوفر انه اعتقل في ساعات الفجر من المنزل بعد أن اقتحم الجنود البيت وبثوا الرعب والفزع بين سكانه النائمين بما في ذلك شقيقته التي لا يتجاوز عمرها العام.

وقال ان الجنود ايقظوه من النوم تحت الضرب على ظهره وخاصرته وضربه بالبساطير العسكرية مما أوقعه على الأرض وقيدوه واعتقلوه في حين حشروا كافة أفراد الاسرة في غرفة واحدة.

وقال خلال نقله بالسيارة العسكرية استمر الجنود بضربه بالركل بالبساطير وآثار الضرب حسب المحامي لازالت واضحة على جسده ، وانه طلب من الجنود السماح له بشرب الماء فما كان من الجنود الذين كانوا يتناولون الشوربة أن سكبوها فوق رأسه وجسمه فانسابت الشوربة على وجهه ورقبته وسط ضحكات واستهزاء الجنود به.

وقال أدخلوه الى التحقيق وهو مبلل بالشوربة في مركز تحقيق بنيامين فقال له المحقق (رائحتك كريهة جدا من الشوربة النتنة التي عليك وإني قرفان منك)، وجرى التحقيق معه على هذه الحال دون السماح له بالاغتسال .

الاسير عز اليدن سباعنة: اقتادوهم عراة وقلعوا وحرقوا شعرهم

أفاد الاسير عز الدين محمود مصطفى سباعنة 17 سنة، سكان قباطيا قضاء جنين المعتقل يوم 14/2/2018 ويقبع في سجن مجدو انه اعتقل من جانب حاجز سالم العسكري في ساعات الظهر مع اثنين من أصدقائه هما علي كميل وحمزة كميل، وأن 30 جنديا هجموا عليهم وبطحوهم أرضا وانهالوا عليهم بالضرب المبرح التعسفي، وبعد ان شبع الجنود من ضربهم أوقفوهم وقاموا بتفتيشهم وأجبروهم على التعري أمام كل من تواجد في المنطقة، أجبروهم على خلع ملابسهم جميعهم وأوقفوهم عراة امام أعين الناس المارين من هناك باتجاه الحاجز ومحكمة سالم، وقد احتجزوا ملابسهم داخل كيس واقتادوهم عراة مشيا حتى وصلوا معسكر الجيش واستمر ذلك 15 دقيقة وهم يسيرون عراة.

وأفاد سباعنة: ادخلوهم الى معسكر الجيش في سالم وحشروهم في كونتينر مقيدين الى الخلف ومعصوبي الاعين، وأن أحد الجنود قام بشد الاسير سباعنة من شعره ونتف الشعر من رأسه مسببا له آلاما شديدة، ولم يكتف الجندي بذلك بل قام باحضار قداحة وأخذ يحرق شعره بشكل متدرج، حيث يحرق جزء ويطفئه ثم يقوم بحرق جزء آخر ويعيد الكرة عدة مرات.

وقال سباعنة بقوا جميعا حوالي 4 ساعات داخل الكونتينر عراة بدون ملابس بعد ذلك أخرجوا كل واحد عند محقق يدعى ( قدسي)، ثم تم نقل الاسير سباعنة الى تحقيق سجن الجلمة وبقي هناك 6 أيام في زنزانة انفرادية.

علي أحمد أحمد: نقل الى المستشفى من شدة الضرب

أفاد الاسير علي أحمد علي أحمد 17 سنة، سكان قباطية قضاء جنين المعتقل يوم 14/2/2018 مع زملائه علي وحمزة قرب حاجز سالم العسكري بعد ان تعرضوا لضرب مبرح وشديد وتم اقتيادهم عراة امام الناس الى معسكر الجيش في سالم.

وأفاد خلال حشرهم في الكونتينر في المعسكر عراة قام أحد الجنود بضرب رأسه بالحائط عدة مرات وضربه بالشلاليط وصفعه بشدة على وجهه، وجندي آخر قام بضربه على ظهره بواسطة البندقية وجندي آخر قام بشد شعره ويمسك بعض الشعرات ويقلعها من مكانها مسببا له آلام هائلة ، وآخر أحضر قداحة وأخذ يحرق شعره رويدا رويدا.

وقال الاسير احمد أنه بسبب الضرب الوحشي الذي تعرض له انهار جسمه وأصيب بحالة إغماء، وبعد استيقاظه شبحوه القرفصاء في الساحة فساء وضعه الصحي ولم يعد قادرا على التنفس وشعر بآلام شديدة في صدره فتم نقله الى مستشفى العفولة وبقي ليلة واحدة ونقلوه الى سجن مجدو ، وقال أنه مريض بالقلب والاعصاب وأن التعذيب الذي تعرض له وعدم تناول الدواء أدى الى تدهور حالته الصحية.

الاسير فهد قيسية : حفلة ضرب وحشية وجنونية

أفاد الاسير فهد أيمن صالح قيسية 17 سنة، سكان العيسوية قضاء القدس المعتقل يوم 7/4/2018 ويقبع في سجن مجدو انه اعتقل من وسط البلد في ساعات المساء ، هجم عليه جندي واقتاده وهو يطلق الرصاص من بندقيته، وعند وصوله الجيب العسكري تم بطحه على الارض ووضع الجنود ارجلهم وبساطيرهم على ظهره الى درجة انه لم يقو على التنفس وشعر بالاختناق.

وقال: قام جنديان آخران بضربه بايايدهم وهو ملقى على الارض، ومن ثم نقلوه الى مركز تحقيق المسكوبية ، ووضعوه هناك في ممر ومنعوه من النوم وأجبروه أن يركع على ركبتيه ويديه مقيدة من الخلف حتى الصباح.

وأفاد الاسير قيسية حقق معه 20 يوم في المسكوبية وكان محقق يديى(تيمور) يقوم بصفعه بقوة على وجهه وخاصة على أذنه اليمين التي وجه لها عشرات الكفوف مما ادى الى آلام شديدة في أذنه وعدم قدرته على السمع.

وقال الاسير دخل عليهم 6 رجال شرطة الى غرفة التحقيق وهجموا عليه وقيدوا يديه الى الخلف ومن ثم قيدوا قدميه وانهالوا عليه بالضرب المبرح بأيديهم وأرجلهم، أوقعوه على الارض واستمروا بضربه، ثم احضروا كرسي ووضعوه على صدر الاسير، وكرسي آخر وضعوه على قدميه ومنعوه من الحركة ومن ثم مدوا يديه الى الجانبين ودعسوا عليهما باقدامهم واستمروا بضربه على وجهه ورأسه، وقام أحدهم بضربه بدبسة(عصا) على فخذيه بطريقة مؤلمة.

 

إدارة "عتصيون" تتعمد تقديم وجبات سيئة للمعتقلين في رمضان وتحرمهم من السحور والصلاة والاستحمام

في . نشر في الاخبار

أفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين حسين الشيخ، اليوم الثلاثاء، أن الأوضاع الحياتية للمعتقلين في مركز توقيف "عتصيون" الإسرائيلي جنوب بيت لحم، سيئة وصعبة للغاية وتتضاعف مأساويتها خلال أيام شهر رمضان المبارك.

ولفت الشيخ خلال زيارته للمعتقل أمس، أن المعاناة والاذلال بحق المعتقلين تزداد يوما بعد أخر دون مرعاة لاي حق انساني او عرف دولي تجاههم، حيث تتعمد إدارة المعتقل عدم تقديم وجبات الإفطار لهم في شهر الصيام، الا بعد مضي اربع ساعات على اذان المغرب وتكون على فترات ولكل زنزانة على حدا، وبكميات ونوعيات سيئة للغاية.

 وأوضح المحامي، ان مجموع ما يقدم للأسرى جميعا من الخبز عشرة قطع فقط لا غير، علما بان عدد الاسرى يزيد عن 30 معتقل في أغلب الأحيان، كما انه لايقدم لهم أي نوع من أنواع السوائل وان اقصى ما يقدم لهم هو ماء ساخن من حمام الزنزانة الموجودين فيها، كما لايسمح لهم تناول مائدة السحور وان مايقدم لهم هو فقط علبة من "الشوكو" لكل صائم.

وأضاف، انه لا يسمح لهم برفع الاذان والقيام بالشعائر الدينية كالصلاة والوضوء وحرمانهم  من الاغتسال لاكثر من عشرة أيام، وأنهم يعانون من امراض جلدية معدية بسبب عدم وجود منظفات وحرمانهم من الاستحمام لفترات طويلة وعدم تقديم أكثر من لباس لكل أسير.

وشدد الشيخ، على أن الظروف المعيشية للاسرى في "عتصيون" صعب جدا، وناشدوا بضرورة فضح هذه الممارسات، مطالبين الصليب الأحمر القيام بواجبه بسرعة زيارتهم والعمل مع كافة الجهات الحقوقية التدخل وفضح هذه المعاملات اللانسانية.

 

أمر اعتقال اداري بحق اسير مريض عقليا ونفسيا

في . نشر في الاخبار

افاد محامي هئية شؤون الاسرى والمحررين لؤي عكه، ان مهزلة الاعتقالات الادارية الاسرائيلية وصلت الى حد خطير جدا من خلال استمرار اصدار اوامر الاعتقال الاداري بشكل عشوائي وتعسفي ودون اية اسباب قانونية حيث وصل الامر بسلطات الاحتلال الى اعتقال مريض عقليا ونفسيا وهو الاسير نضال احمد على ابو عياش 28 عاما سكان بيت امر الخليل الذي صدر بحقه أمر اعتقال اداري لمدة 6 شهور ويقبع في سجن عوفر العسكري .

وقال عكه الذي زار الاسير عياش، ان الأسير مضطرب نفسيا وعقليا ولا يعلم اين هو ويصعب الحديث معه حيث يهدد بالانتحار صارخا "ساموت ساموت", وانه حاول القاء نفسه من القسم العلوي بالسجن الا ان الاسرى منعوه من ذلك .

وقال عكه الاسير عياش لا يستوعب من معه وكل من حوله, وهو لا ينام منذ شهور لا ليل ولا نهار ولا يتلق العلاج اللازم ، واشار عكه ان الاسير عياش يصاب باضطراب بدقات القلب تؤثر على الدماغ وتزداد لديه الشحنات الكهربائيه ويحتاج الى علاج خاص وعنايه فائقه.

وقال عكه ان ادارة السجون والاطباء وجهاز المخابرات يعرفون حالته الصحيه ومع هذا يعتبرونه  خطرا على امن اسرائيل واصدروا بحقه اعتقال اداري مما يوضح هذه السياسه الانتقاميه التي لا تستند الى اية اجراءات قانونيه عادله .

وكشف عكه عدد آخر من الاسرى المرضى الذين زج بهم في الاعتقال الاداري ومنهم (اسلام الجواريش) الذي يعاني من بتر في يده اليمنى والاسير (سامر ابو غلبون) الذي يعاني من جلطات واعصاب والاسير (نضال عارور) الذي اجريت له عمليه زراعة كلي والاسير(يوسف قزاز ) الذي يعاني من مرض القلب والاسير (ابراهيم الزير) الذي يعاني من عدم انتظام دقات القلب وغيرهم .

واوضح عكه ان مهزلة الاعتقال الاداري وصلت الى اصدار اوامر اعتقال اداري بحق اطفال قاصرين يومين بينهم الاسير القاصر (ليث عماد ابو خرمه) عمره 17 عام من سكان قرية كفر عين قضاء رام الله الذي صدر بحقه عتقال اداري لمدة 4 شهور جدد له للمره الثانيه .

قراقع: يطالب بلجنة تحقيق حول انتشار الامراض الخطيرة في صفوف الأسرى المرضى

في . نشر في الاخبار

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الأثنين، أن الأسير القاصر حسان التميمي 17 عاما من قرية دير نظام قضاء رام الله، لا زال بوضع صحي خطير في مستشفى شعار تصيدك الإسرائيلي، وانه فقد الرؤية نتيجة الاهمال الطبي الذي تعرض له خلال وجوده بالسجن منذ اعتقاله بتاريخ 7/4/2018.

وأضافت الهيئة، أن الأسير التميمي يعاني من ارتفاع في بروتينات الدم وهو بحاجة الى علاج يومي وطعام خاص، الأمر الذي لم توفره ادارة واطباء السجن في عوفر حيث كان معتقل.

وطالب قراقع المؤسسات الدولية بالتحرك للتحقيق في هذه الجريمة والكثير من الجرائم الطبية الذي يذهب ضحيتها الأسرى في ظل انتهاج سياسة متعمدة تجاه المرضى منهم بعدم اجراء الفحوصات الطبية وتقديم العلاجات وترك اجسادهم مرتعا للأوبئة ما يؤدي لوصولهم لحافة الخطر الشديد.

واشار قراقع، الى حالة الأسير رجائي عبد القادر سكان دير عمار قضاء رام الله قد نقل من سجن النقب الى سجن ايشل ليكون قريبا من مستشفى سوروكا حيث سيبدأ العلاج الكيماوي بعد اكتشاف مرض سرطان المثانه لديه، وهو محكوم 45 شهرا تبقى على حكمه عام واحد.

وقال قراقع، الأسير رجائي ضحية جديدة من ضحايا السياسة القاتلة لسلطات سجون الاحتلال، محذرا من سقوط شهداء في صفوف المعتقلين جراء هذه السياسة الاسرائيلية الخطيرة.

 

القاصرون في مجيدو يشتكون التنكيل المتواصل بهم من قبل قوات "النحشون"

في . نشر في الاخبار

اشتكى الأسرى القاصرون في سجن مجيدو لمحامية هيئة شؤون الأسرى والمحررين هبة مصالحة، من السياسة القمعية المتعمدة التي تنتهجها قوات "النحشون"، في الإعتداء بالضرب والتنكيل بهم خلال عملية نقلهم من سجن لآخر أو من والى المحاكم.

وأوضح ممثلي اقسام الأسرى الأشبال، أن هذه الظاهرة آخذه بالإزدياد، حيث تظهر علامات الضرب والتنكيل الشديد على وجوه وأجساد الأسرى القاصرين حال دخولهم الأقسام.

وأضافوا، بأنه يتم التقدم بشكاوى متكررة الى ما تسمى وحدة التحقيق مع السجانين "الياحس"، لكنه لا يتم المتابعة أو حتى الإهتمام بتلك الشكاوى.

ولفتت الهيئة، الى أن النحشون" هي وحدات خاصة ترتدي زي مميز وتضم داخلها عسكريين ذوي أجسام قوية وخبرات عالية سبق لهم أن خدموا في وحدات حربية مختلفة داخل جيش الاحتلال، توضع في مراكز خاصة ويتم استدعائها إذا حدث احتجاج داخل السجون.

وأوضحت الهيئة، أن مهام هذه الوحدة هي نقل الأسرى من سجن لآخر، ومن السجن إلى المحاكم، بالإضافة إلى نقل الأسرى المرضى، والسيطرة على السجون، وتهدف إدارة السجون من خلال هذه الوحدة إلى قمع الأسرى وإجبارهم على تنفيذ أوامرها.

وأشارت، إلى أن هذه الوحدة تفرض على الأسرى بالقوة التعري بحجة التفتيش، وتقتحم غرف وأقسام الأسرى وتعيث بها فسادًا، وتسكب جميع المواد الغذائية على بعضها، وارتبط اسمها دائما بارتكاب الجرائم بحق الأسرى داخل المعتقلات.

 

غرامات بقيمة 100 ألف شيقل بحق الأسرى الأطفال في معتقل عوفر خلال أيار الماضي

في . نشر في الاخبار

فرضت محاكم الاحتلال الصهيوني خلال شهر أيار المنصرم، أحكامًا بالسجن الفعلي بحق عدد من الفتية الفلسطينيين القابعين في معتقل “عوفر”، إلى جانب غرامات مالية باهظة وصل مجموعها إلى أكثر من 100 ألف شيقل.

وذكرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير صادر لها صباح اليوم الأحد، أنه خلال شهر أيار الماضي، تم إدخال 33 أسيراً قاصراً إلى قسم الأسرى الأشبال في معتقل“عوفر”، 12اعتقلوا من المنازل، و18 من الطرقات، و 1 اعتقل على الحواجز العسكرية، و1 لعدم حيازته تصريح، و1 بعد استدعائه.

وسُجل من بين هؤلاء الأسرى الأشبال الذين تم اعتقالهم خلال الشهر المذكور قاصريّن تم اعتقالهما بعد إطلاق الرصاص عليهما، و 10آخرين تعرضوا لاعتداءات همجية أثناء اعتقالهم وعمليات التحقيق معهم في مراكز التوقيف الإسرائيلية.

وأوضحت الهيئة في تقريرها إلى أن عدد الأطفال المحكومين (37) شبلاً، وتراوحت الأحكام بالسجن الفعلي ما بين الثلاثة أشهر إلى العشرين شهراً.

وأضافت إلى أن هناك اثنين من القاصرين يقبعون قيد الاعتقال الإداري.

وأكدت الهيئة أن فرض الغرامات المالية بحق الأطفال من قبل المحاكم الإسرائيلية، ما هي إلا  شكل من أشكال الابتزاز ونهب الأسرى وذويهم؛ الأمر الذي يرهق كاهل العائلات الفلسطينية في ظل الأوضاع الاقتصادية المتدهورة في الأراضي المحتلة. 

انتهاكات طبية متواصلة بحق عدد من الأسرى المرضى في معتقلات الاحتلال

في . نشر في الاخبار

يتعرض الأسرى المرضى والمصابين لانتهاكات طبية متواصلة، بدءاً بلحظات اعتقالهم الأولى وأثناء التحقيق معهم وطيلة فترة احتجازهم داخل معتقلات الاحتلال، حيث تتعمد ادارة سجون الاحتلال استهدافهم من خلال تجاهل أمراضهم وعدم التعامل معها بشكل جدي والاستهتار بحياتهم.

وفي هذا السياق كشفت هيئة الأسرى في تقرير صادرعنها، ظهر الأحد، عن عدة حالات مرضية صعبة تقبع في عدة سجون إسرائيلية، ومن بينها حالة الأسيرة عبلة العدم (47 عاماً) من بلدة بيت أولا قضاء الخليل، والتي أصيبت لحظة اعتقالها برصاصة في عينها اليمنى  ففقدتها، ورصاصة أخرى برأسها اخترقت الجمجمة مما أدى لفقدان الجزء الأيمن من الجمجمة، بالاضافة إلى ما تعرضت له من تنكيل وضرب بوحشية على يد جنود الاحتلال مما أدى إلى اصابتها بكسور صعبة في الفك العلوي والسفلي، وكسور في الأنف واصابة بالغه في الأذن، وهي بحاجة إلى إجراء عدة عمليات جراحية بأسرع وقت ممكن، غير أن إدارة معتقل “الدامون” لا زالت ترفض وتماطل في تحويلها وتكتفي بإعطائها المسكنات.

بينما يشتكي الأسير محمد كليب (22 عاماً) من بلدة حارس قضاء سلفيت، من تمزق بالأعصاب في قدمه اليسرى، جراء الاعتداء عليه من قبل قوات الاحتلال أثناء اعتقاله، وتكتفي إدارة معتقل “مجيدو” بإعطاءة المسكنات بدون تقديم أي علاج حقيقي له.

في حين يمرالأسير نضال أبو عياش (28 عاماً) من بلدة بيت أمر قضاء الخليل، بوضع صحي صعب، فهو يعاني من اضطراب في دقات القلب وازدياد الشحنات الكهربائية في جسده، لكن إدارة معتقل "عوفر" لا توفر العناية الطبية اللازمة له. 

فيما تتعمد إدارة معتقل “مجيدو” اهمال الوضع الصحي للأسير مهند فارس (22 عاماً) من بلدة دير استيا قضاء سلفيت، حيث يشتكي الأسير من فشل كلوي، وهو بانتظار أن يتم تحويله لاجراء فحوصات عاجلة، لكن إدارة المعتقل لم تبدي أي اهتمام بذلك.

 

الأسرى الإداريون مستمرون بمقاطعة المحاكم ويعلقون الخطوات التصعيدية بعد الإتفاق على مساحة جديدة من الحوار الجاد والشامل مع إستخبارات السجون

في . نشر في الاخبار

 أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن لجنة الأسرى الإداريين في سجون الإحتلال الإسرائيلي، أكدت صباح اليوم للهيئة، على إستمرار مقاطعة كافة الأسرى الإداريين لمحاكم الإحتلال الإسرائيلي بكل مستوياتها، مع تعليق كافة الخطوات التصعيدية التي أتخذت خلال الفترة السابقة، وذلك بعد الإتفاق على مساحة جديدة من الحوار الجاد والشامل مع الإستخبارات الإسرائيلية في السجون، يختلف عن الحوار السابق.

ونقلت اللجنة للهيئة أن العودة الى تعليق كافة الخطوات التصعيدية جاء بعد جلسة حوار مع إستخبارات السجون، والتي تم خلالها الإتفاق على جلسة حوار موسعة خلال الأيام القليلة القادمة.

وأكدت اللجنة للهيئة ان كل الخيارات التصعيدية ستكون متاحة في حال عدم الوصول الى نتائج إيجابية تخفف من معاناة الأسرى الإداريين، ووضع حد للسياسة الإنتقامية التي تمارس بحقهم.

يذكر أن الأسرى الإداريون والبالغ عددهم ( 500 أسيرا ) يقاطعون محاكم الإحتلال الإسرائيلية منذ 15/2/2018 ، وتلا ذلك عدة خطوات تصعيدية تمثلت بمقاطعة عيادات السجون، والإمتناع عن تناول الأدوية، وكان هناك برنامج لخوض إضرابات فردية وجماعية خلال الفترة المقبلة، ولكنه تم تعليق كل ذلك وفقا للحوارات القائمة حاليا مع استخبارات السجون.

 

نشاطات وفعاليات

  • قراقع: دولة الاحتلال تشرعن جرائم الحرب بحق الاسرى وتكرس جريمة الفصل العنصري تحت غطاء القانون >

    اقرأ المزيد
  • قراقع: الانتصار لقضية الاسرى هو انتصار للحرية والحق >

    اقرأ المزيد
  • اعتصام تضامني مع الاسرى المضربين عن الطعام أمام الصليب الاحمر في بيت لحم >

    اقرأ المزيد
  • هيئة الأسرى تختتم برنامج التدريب التحضيري لموظفيها الجدد >

    اقرأ المزيد
  • 1

مقالات

  • 1

لقاءات

  • قراقع يطلع وفد دوبلوماسي برلماني من البيرو على الانتهاكات الإسرائيلية بحق الأسرى في السجون >

    اقرأ المزيد
  • قراقع – قضية فلسطين وحرية الاسرى القضية المركزية لدى شعب جنوب افريقيا ومؤسساته >

    اقرأ المزيد
  • مدير دائرة المساندة في الوزارة: القضية الفلسطينية وموضوع الاسرى قضية مركزية لنا خاصة وأننا سندخل عضوية مجلس الامن >

    اقرأ المزيد
  • قراقع – العنصرية سقطت في جنوب افريقيا وترعرعت في اسرائيل بطريقة وحشية >

    اقرأ المزيد
  • 1