• غرامات بقيمة 26 ألف شيكل بحق الأسرى الأطفال في

    غرامات بقيمة 26 ألف شيكل بحق الأسرى الأطفال في "عوفر" خلال حزيران الماضي

  • الاحتلال اعتقل حوالي (2800) فلسطيني/ة في النصف الأول من 2019

    الاحتلال اعتقل حوالي (2800) فلسطيني/ة في النصف الأول من 2019

  • هيئة الأسرى تنعى والد الأسير صلاح حسين

    هيئة الأسرى تنعى والد الأسير صلاح حسين

  •  الأسير فادي الحروب ينضم لقائمة المضربين عن الطعام ضد اعتقالهم الإداري

    الأسير فادي الحروب ينضم لقائمة المضربين عن الطعام ضد اعتقالهم الإداري

  • الاحتلال يحكم على أسيرين بالسجن لاكثر من 30 عاما وغرامة مالية 2500.000 شيكل

    الاحتلال يحكم على أسيرين بالسجن لاكثر من 30 عاما وغرامة مالية 2500.000 شيكل

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

قوات القمع تقتحم قسم "3" في (ريمون ) وحالة من التوتر تسود المعتقل

في . نشر في الاخبار

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، صباح الإثنين، أن قوات القمع الإسرائيلية اقتحمت فجر اليوم قسم رقم (3) في معتقل "ريمون" وأجرت حملة تفتيشات واسعة، وعبثت بمقتنيات الأسرى وقلبتها رأساً على عقب.

 ولفتت الهيئة، أن قوات القمع أغلقت القسم وقامت بنقل وتوزيع الأسرى على الأقسام الأخرى ، وأن حالة من التوتر والاضطراب تسود المعتقل منذ ساعات الصباح.

أسرى "عسقلان" يبدأون إضرابا مفتوحا عن الطعام

في . نشر في الاخبار

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأحد، أن أسرى سجن "عسقلان" بدأوا اليوم إضرابهم المفتوح عن الطعام، احتجاجا على الظروف المعيشية الصعبة التي تنتهجها إدارة السجن بحقهم.

وأوضحت الهيئة، أنه ومنذ ساعات الصباح قامت إدارة السجن بإغلاق قسم الأسرى الأمنين بالكامل، كما أجرت تفتيشات واقتحامات للقسم الساعة الواحدة بعد منتصف الليلة الماضية، فيما ستعقد اليوم جلسة بين ممثلي الأسرى وإدارة السجن.

وبينت الهيئة، أن هذه الخطوة جاءت ردا على تعنت إدارة السجن في إزالة العقوبات المفروضة على الأسرى ومواصلتها فرض عدة إجراءات تعسفية بحق المعتقلين، كان من أبرزها نقل ممثل المعتقل ناصر ابو حميد الى سجن نفحة والذي دخل اليوم إضرابا عن الطعام أيضا الى جانب الأسرى في عسقلان.

ولفتت الهيئة الى أن مطالب الأسرى في سجن عسقلان هي ما يلي:

١- وقف الاقتحامات للغرف بشكل همجي ومسلّح.

٢- إلغاء العقوبات التي فرضت على الأسرى بشكل جائر.

٣- علاج المرضى وإجراء العمليات اللّازمة للأسرى التالية أسماؤهم (باسل النعسان، ياسر ربايعة، هيثم حلس، محمد براش)، وزراعة الأسنان للأسرى وإدخال أطباء مختصين.

٤- تركيب أجهزة تبريد في رواق القسم.

٥- تركيب مراوح كبيرة في ساحة القسم.

٦- تبديل محطات التلفزيون.

٧- عودة ممثل المعتقل.

٨- إدخال الملابس بشكل منتظم وإدخال الكتب.

٩- تجهيز غرفة لتجهيز الطعام.

١٠- زيادة أوقات الفورة.

١١- التصوير مع الأهل والزوجة.

١٢- إعادة تشغيل الماء السّاخن خلال ساعات النهار.

١٣- تحديث سماعات الزيارة في غرف زيارة الأهل.

١٤- السماح بشراء الفواكه والخضراوات دون قيود.

مؤسسات الأسرى: الاحتلال اعتقل (421) فلسطيني/ة خلال شهر أيّار/ مايو 2019

في . نشر في الاخبار

رام الله: اعتقلت قوات الاحتلال (421) فلسطينياً/ات من الأرض الفلسطينية المحتلة، خلال شهر أيّار/ مايو 2019، من بينهم (78) طفلاً، و(6) من النساء.

وتشير مؤسسات الأسرى وحقوق الإنسان (هيئة شئون الأسرى والمحرّرين، نادي الأسير الفلسطيني، مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان)؛ ضمن ورقة حقائق أصدرتها اليوم، إلى أن سلطات الاحتلال اعتقلت (145) مواطناً من مدينة القدس، و(59) مواطناً من محافظة رام الله والبيرة، و(60) مواطناً من محافظة الخليل، و(30) مواطناً من محافظة جنين، ومن محافظة بيت لحم (21) مواطناً، فيما اعتقلت (32) مواطناً من محافظة نابلس، ومن محافظة طولكرم اعتقلت (13) مواطناً، واعتقلت (19) مواطناً من محافظة قلقيلية، أما من محافظة طوباس فقد اعتقلت سلطات الاحتلال (8) مواطنين، كماواعتقلت (8) من محافظة سلفيت، واعتقلت (14) من محافظة أريحا، بالإضافة إلى (12) مواطناً من قطاع غزة.

وبذلك بلغ عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال حتّى نهاية أيّار نحو (5500)، منهم (43) سيدة، فيما بلغ عدد المعتقلين الأطفال في سجون الاحتلال نحو (220) طفلاً، والمعتقلين الإداريين قرابة (500).

وفيما يلي تسليط على واقع المعتقلين في معتقلات الاحتلال، وأبرز السياسات والإجراءات التي مارستها سلطات الاحتلال خلال شهر أيّار:


الإضرابات خلال شهر أيّار/ مايو 2019

واصل عدد من الأسرى إضراباتهم الرافضة للاعتقال الإداري خلال شهر أيّار، منهم الأسير حسن العويوي الذي بدأ إضرابه خلال شهر نيسان/ أبريل، ووصل إلى مرحلة صحية خطيرة، قابل ذلك تعنّت واضح من قبل سلطات الاحتلال بتلبية مطلبه وإنهاء اعتقاله الإداري.

ووثّقت المؤسسات جملة من الإجراءات الانتقامية التي نفّذتها إدارة معتقلات الاحتلال بحقه منذ شروعه في الإضراب، منها: عزله وحرمانه من زيارة العائلة، ونقله المتكرر من معتقل إلى آخر، وكذلك إلى المستشفيات المدنية، عدا عن الإجراءات التنكيلية التي ينفذها السّجانون على مدار الساعة.

علماً أن الأسير العويوي من محافظة الخليل،ويبلغ من العمر (35 عاماً)، وهو متزوج وله ثلاثة أطفال، وكان قد اُعتقل سابقاً عدة مرات، كان آخرها في 15 كانون الثاني/ يناير 2019.

كما خاض الأسير بسام أبو عكر من مخيم عايدة في بيت لحم إضراباً عن الطعام في تاريخ 21 أيّار، رفضاً لاعتقاله الإداري المتواصل منذ عامين على التوالي، وأنهى إضرابه بعد التوصل إلى اتفاق يقضي بتحديد سقف اعتقاله الإداري.

قضى الأسير أبو عكر وهو من قيادات الأسرى ما مجموعه في الاعتقال (24) عاماً ونصف، بين أحكامٍ واعتقال إداري. علماً أن الأسير أبو عكر معتقل منذ 27 تمّوز 2017، وهو متزوج وله سبعة من الأبناء.

ومن بين الأسرى الذين خاضوا إضرابات عن الطعام خلال شهر أيّار/ مايو: الأسير أحمد حروب من محافظة الخليل، والأسير ثائر بدر من بلدة بيت لقيا، والأسير المقعد والجريح معتز عبيدو من الخليل، وكذلك الأسير مراد ملايشة من جنين.

 

الإهمال الطبي

 

لا يزال أكثر من 750 أسيراً يعانون من سياسة الإهمال الطبي من قبل إدارة سجون الاحتلال، حيث تُطبقها بحقهم بشكل ممنهج كوسيلة للانتقام منهم والضغط عليهم.

 

فواقع الإهمال الطبي بحق الأسرى في سجون الاحتلال يزداد خطورة مع كل موجة تصعيد من قبل إدارة السجون، والتي كانت آخرها سلسلة الإجراءات التضييقية التي تلت نشر توصيات لجنة وزير الاحتلال جلعاد أردان، للتضييق على الأسرى الفلسطينيين، في أيلول من العام الماضي. شملت تلك التضييقات تصعيدًا لسياسة الإهمال الطبي بحق الأسرى المرضى والجرحى، مما أدى إلى مضاعفة معاناتهم من آثار المرض، حتى بعد الإفراج عنهم.

 

ويستخدم الاحتلال سياسة الإهمال الطبي كوسيلة تعذيب وضغط على الأسرى بهدف الحصول على اعترافات منهم، أو بهدف كسر معنوياتهم ومضاعفة معاناتهم داخل السجون. وذلك من خلال مأسسة للإهمال الطبي متجذرة في طبيعة نظام السجون والمعتقلات. فتفتقر عيادات السجون، على سبيل المثال، إلى طواقم طبية متخصصة أو أجهزة طبية لإجراء الفحوصات الازمة، ويتم التعامل مع كافة المشاكل التي يشكو منها الأسرى بالمسكنات. أما في حالة تفاقم الوضع الصحي للمريض، فيتم نقله إلى عيادة سجن الرملة، التي لا تختلف عن عيادات السجون من حيث العناية الصحية المطلوبة. غير أن عيادة سجن الرملة تتركز فيها الحالات المستعصية من الأسرى الذين يعانون تدهورًا حادًا في وضعهم الصحي. ويقبع حاليًا 15 أسير مريض في عيادة سجن الرملة، في ظروف لا إنسانية، وغير لائقة بالمرضى. ويتم نقل الأسرى، في الحالات المستعصية، إلى المستشفيات المدنية الإسرائيلية، بشكل خاص لإجراء الفحوصات الضرورية. وتوثق مؤسسات الأسرى باستمرار حالات عديدة من المعاملة التمييزية والعنصرية تجاه الأسرى في المستشفيات المدنية الإسرائيلية، إضافة لتكبيل الأسير المريض من قدمه ويده بالسرير، طوال فترة مكوثه في المستشفى.

 

ويعمد الاحتلال إلى المماطلة في تقديم العلاج للأسرى المرضى، سواء في تقديم الدواء، أم في إجراء الفحوصات الضرورية لتشخيص الحالة المرضية للأسير، الأمر الذي يؤدي إلى تفاقم حالاتهم المرضية وظهور مشاكل صحية جديدة في أحيان كثيرة.

 

فصل الصّيف معاناة أخرى للأسرى في السجون

تسعى سلطات الاحتلال الإسرائيلية إلى جعل كل تفاصيل حياة المعتقلين الفلسطينيين ضرباً من الألم والمعاناة حتى في التقلبات المناخية، فمع ارتفاع درجات الحرارة بشكل متزايد وكذلك الرطوبة وبقلة التهوية داخل السجون الإسرائيلية ومراكز توقيفها، تتضاعف معاناة الأسرى خصوصاً في المعتقلات الصحراوية وتلك القريبة من الساحل، حيث تنتشر في بعضها الروائح الكريهة والحشرات، وتحرم الإدارة الأسرى في غالب الأحيان من شراء الهوايات أو تركيب مكيفات في السجون، وتتعمد في بعض الأحيان قطع المياه أو حرمان الأسرى من الماء البارد في أقسام العزل الانفرادي.

 

ووفق شهادات الرصد والمتابعة، فإن شكاوى الأسرى في تزايد مستمر حول ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة لا سيما في السجون الصحراوية كسجن "السبع"، و"نفحة" و"ريمون" و"النقب" (أقسام الخيام)، وفي السجون القديمة كـ"الدامون"، والعزل كـ"الرملة - نيتسان" تحت الأرض، وعالية الرطوبة كـ"شطة" و"جلبوع".

 

60 ألف شيكل غرامات بحق الأسرى الأطفال في "عوفر" خلال أيّار الماضي

فرضت محاكم الاحتلال الإسرائيلي خلال شهر أيّارالماضي، أحكامًا بالسجن الفعلي بحق عدد من الأسرى الأطفال المحتجزين في معتقل "عوفر" العسكري، بالإضافة لغرامات مالية باهظة وصل مجموعها لأكثر من (60 ألف شيكل)، حيث  أُدخل إلى سجن "عوفر" خلال أيّار المنصرم، (43) أسيرًا من الأطفال إلى قسم الأسرى الأشبال، (22) اعتقلوا من المنازل، و(12) من الطرقات، و(7) لعدم حيازتهم تصاريح، و(2) بعد استدعائهما.

وسُجل من بين هؤلاء الأسرى القاصرين الذي جرى اعتقالهم خلال الشهر المذكور، (4) فتية تم اعتقالهم بعد إطلاق النيران عليهم من قبل جنود الاحتلال، و(9) آخرون تعرضوا للضرب والتنكيل أثناء اعتقالهم واقتيادهم إلى مراكز التحقيق الإسرائيلية، كما تم توثيق عدد الأطفال المحكومين بذات الشهر، وهم (31) طفل، وتراوحت الأحكام بالسجن الفعلي  ما بين 31 يوماً  إلى 10 شهور.

 

قوات القمع تقتحم قسم "3" في (ريمون ) وحالة من التوتر تسود المعتقل

في . نشر في الاخبار

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، صباح الإثنين، أن قوات القمع الإسرائيلية اقتحمت فجر اليوم قسم رقم (3) في معتقل "ريمون" وأجرت حملة تفتيشات واسعة، وعبثت بمقتنيات الأسرى وقلبتها رأساً على عقب.

 ولفتت الهيئة، أن قوات القمع أغلقت القسم وقامت بنقل وتوزيع الأسرى على الأقسام الأخرى ، وأن حالة من التوتر والاضطراب تسود المعتقل منذ ساعات الصباح.

الاحتلال يصدر قرارا إداريا جوهريا بحق الأسيرة فداء دعمس

في . نشر في الاخبار

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأحد، أن محكمة الاحتلال الإسرائيلية جددت الاعتقال الإداري بحق الأسيرة فداء محمد يوسف دعمس (24 عامًا)، من بيت أمر شمال الخليل، لمدة شهرين (جوهريا)، بحيث يفرج عنها بتاريخ 13/8/2019.

وقالت الهيئة، أن هذا التمديد هو الرابع على التوالي، علمًا أنها اعتقلت بتاريخ 29/5/2018 بعد مداهمة منزل ذويها في بيت امر، وتم نقلها إلى مركز تحقيق "عتصيون"، ومن ثم إلى سجن "هشارون" ثم "الدامون".

الأسيرة دعمس طالبة جامعية في سنتها الثالثة في تخصص إدارة أعمال، وهذا الاعتقال ليس الأول لها، فهي أسيرة محررة كانت اعتقلت في تاريخ 28/1/2015، وحكم عليها بالسجن الفعلي مدة ستة شهور، إضافة إلى فرض غرامة مالية بقيمة 2000 شيكل بحقها، وأمضت حكمها وتحررت في نهاية يوليو من نفس العام.

 

اللواء أبو بكر يحمل حكومة الإحتلال مسؤولية تدهور الاوضاع في سجن عسقلان

في . نشر في الاخبار

حمل رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري ابو بكر، حكومة الإحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن تدهور الاوضاع في سجن عسقلان، والتصعيد الخطير الذي قد يحدث خلال الساعات والايام القليلة القادمة.

واوضح اللواء ابو بكر ان إدارة سجن عسقلان تمارس عنجهيتها وحقدها على الأسرى منذ اكثر من شهرين بشكل متواصل، وتقوم بإقتحام غرفهم وتعتدي عليهم دون أي أسباب او مبررات، وتضاعفت الهجمة عليهم أواخر شهر رمضان وفي أيام عيد الفطر، حيث حرموا من آداء الصلوات الجماعية وممارسة الطقوس والشعائر الدينية الخاصية بذلك، مضيفا "كل الاحداث تتم برغبة وتعليمات مباشرة من مدير السجن المدعو يعقوب شالوم، الذي يوجه التهديدات للاسرى بهدف إستفزازهم وإبتزازهم".

وبين اللواء ابو بكر ان سجن عسقلان شهد صباح اليوم إجتماعا بين ممثلي الأسرى والإدارة، بهدف معالجة الامور قبل خوض الإضراب المفتوح عن الطعام، والذي سيشرع به الاسرى صباح يوم الاحد القادم، الا ان الحوار فشل بسبب عنصرية يعقوب شالوم وتطرفه، مما زاد من تصميم الأسرى على البدء بإضرابهم المفتوح عن الطعام، ولن يكون هناك رجعة عنه الا بتحقيق مطالبهم.

تصريحات اللواء ابو بكر جاءت عقب تهنئته اليوم الخميس للأسيرين المحررين عيسى ابو ريال الذي امضى 17 عاما، وجواد كعبي الذي امضى 13 عاما، وكلاهما من مخيم بلاطة في نابلس، وتقديمه التعازي برحيل الاسير المحرر العقيد عماد الشاويش ابو ربيع من مخيم الفارعة قضاء طوباس.

وفي سياق آخر قام اللواء ابو بكر ووفد الهيئة بزيارة مقر الامن الوقائي في مدينة نابلس، والذي حاول جيش الإحتلال إقتحامه قبل يومين، ولكن أمن المقر تصدى لهم بإشتباك مسلح، مما حال دون نجاح مهمة الإحتلال في تنفيذ عمليته الجبانة.

-- 

هيئة الأسرى توثق معاناة عدد من الأسرى المرضى القابعين في سجون الاحتلال

في . نشر في الاخبار

وثق تقرير صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ظهر الأحد، جانب من معاناة الأسرى  المرضى القابعين في عدة سجون إسرائيلية،  حيث أنهكت الأمراض أجسادهم وباتت لا علاج لها، نتاجاً لما يتعرضوا له من استهداف مقصود ومبرمح باهمال اوضاعهم الصحية والاستهتار بحياتهم.

ورصد تقرير الهيئة في هذا السياق  أبرز الحالات المرضية الصعبة القابعة بما يُسمى "عيادة معتقل الرملة"، إحداهما حالة الأسير سامي أبو دياك (37 عاماً) من بلدة سيلة الظهر قضاء محافظة جنين، والذي يواجه وضع صحي حرج للغاية  فهو مصاب  بمرض السرطان منذ أكثر من ثلاثة أعوام، وأوجاعه تزداد يوماً بعد آخر والمسكنات أصبحت لا فائدة منها، ومؤخراً انخفضت نسبة دمه إلى 6 وأصبح يعاني من التهابات حادة في الشرج، وحالته الصحية تزداد سوءاً يوماً بعد آخر.

في حين تراجعت الحالة الصحية للأسير المقعد صالح عبد الرحيم صالح (23 عاماً)  من مخيم بلاطة جنوب شرق مدينة نابلس، حيث أصبح يشتكي في الآونة الاخيرة من مشاكل حادة في الأعصاب ومن ارتفاع في درجة حرارته، وهو بحاجة ماسة إلى عرضه على طبيب مختص لتشخيص حالته كما يجب، كما أنه ينتظر منذ فترة طويلة اجراء عملية بظهره لزراعة البلاتين وترميم الفقرات، بسبب وجود بقايا شظايا في جسده اثر اصابته بأربع رصاصات اأثناء عملية اعتقاله، لكن إدارة الرملة تماطل بعلاجه.  

أما عن الأسيرين صلاح خواجا (48 عاماً) من مدينة رام الله، وأنس رصرص من مدينة الخليل، فقد جرى نقلهما مؤخراً إلى عيادة معتقل "الرملة"، إثر اصابتهما بمشاكل في المعدة، وكلاهما بحاجة لمتابعة طبية لحالتهما الصحية.

كما وكشف ذات التقرير ثلاث حالات مرضية قابعة في معتقلات أخرى، إحداهما حالة الأسير علاء مرار (27 عاماً) من محافظة الخليل، والذي يمر بوضع صحي سيء، حيث تفاقمت حالته الصحية عقب استجوابه في مركز تحقيق عسقلان وأصبح يشتكي من مشاكل في حلقه والحنجرة، ومنذ خمسة أشهر ازداد الأمر سوءاً فأصبح يعاني وجود كتل لحمية في لسانه وحلقه، تُسبب له آلام حادة وتؤثر عليه فلا يستطيع النطق بشكل جيد، وهو بحاجة ماسة لاجراء عملية ناظور لتشخيص حالته المرضية، لكن إدارة معتقل "عوفر تماطل في تحويله وإجراء العملية منذ أكثر من شهرين.

بينما تتعمد إدارة معتقل "مجدو" اهمال الحالة الصحية للأسير خالد جرادات (43 عاماً) من بلدة سيلة الحارثية قضاء جنين، والذي يعاني من مشاكل في عينه اليسرى وصداع مزمن وفي الآونة الاخيرة أصبح لا يرى مطلقاً في ذات العين، وهو بانتظار تحويله إلى طبيب مختص للاطلاع على وضعه وتشخيصه لكن إدارة المعتقل تماطل بتحويله.

أما فيما يخص الأسير سلام الزغل (29 عاماً) من ضاحية شويكة قضاء طولكرم والقابع حالياً في معتقل "الجلبوع"، فهو يشتكي من آثار اصابته برصاص جيش الاحتلال في رجله وبطنه أثناء عملية اعتقاله، وبسبب الاصابة فهو لا يزال يعاني وجود بقايا شظايا في جسده ومن ديسكات في ظهره تُسبب له آلام حادة،  وهو بحاجة لعناية فائقة لوضعه الصحي.

يذكر بأن الأسير معتقل منذ عام 2013 ومحكوم بالسجن المؤبد و 25 عاماً.

 

الأسير سعد الدين جبر يدخل عامه التاسع عشر في سجون الاحتلال

في . نشر في الاخبار

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الأحد، أن الأسير سعد الدين مسعد جبر (42 عاماً) من مخيم الأمعري قضاء رام الله، يدخل اليوم عامه التاسع عشر في سجون الإحتلال الإسرائيلي.

وأوضحت الهيئة أن الأسير جبر، معتقل منذ 15/6/2001، وحكم عليه بالسجن 35 عاما ويقبع حاليا في سجن جبوع.

 

الأسير محمد الحلبي عُرض 119 مرة على المحاكم خلال سنوات اعتقاله الثلاث

في . نشر في الاخبار

أفاد تقرير صادر عن دائرة الدراسات والتوثيق في هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن الأسير المهندس محمد خليل الحلبي الذي كان يشغل قبل اعتقاله مديراً لمؤسسة الرؤية العالمية الأمريكية (World Vision ) في قطاع غزة، يدخل في 16 حزيران/يونيو 2019 عامه الثالث داخل معتقلات الاحتلال ؛ عُرض خلال هذه الأعوام 119 مرة على المحاكم. وما زالت سلطات الاحتلال تحتجز الحلبي بحجة تحويل مبالغ مالية من المؤسسة لصالح فصائل فلسطينية، دون وجود أي دليل مادي أو ثبوت تهمة قانونية ضده.

وأكد التقرير، أن استمرار احتجاز الحلبي طيلة هذه الفترة جريمة في حد ذاتها، خصوصاً وأن مؤسسة الرؤية العالمية هي مؤسسة إنسانية خيرية أمريكية، وطبيعة عمل الحلبي فيها إنسانية بامتياز. حيث كان يساعد العائلات الفقيرة، والمرضى ( خصوصاً مرضى السرطان)، ويقدم الدعم النفسي للأطفال بعد الحرب، ويساعد المزارعين والصيادين المتضررين. كما أشار التقرير إلى أن قضية الحلبي لاقت اهتماماً اعلامياً واسعاً في الصحف الأميركية والأوروبية، كون محاكمته تعد أحد أطول المحاكمات في تاريخ الحركة الفلسطينية الأسيرة.

كما أكّد التقرير، أن اعتقال المهندس محمد الحلبي يأتي في سياق سياسة إسرائيلية ممنهجة ضد رّواد العمل الإنساني، تهدف لإغتيال المؤسسات الدولية والإنسانية المناصرة للحق الفلسطيني، حيث أن تجميد عمل مؤسسة الرؤية العالمية في قطاع غزة بعد اعتقال الحلبي أكبر شاهد على ذلك.

يُذكر أن الأسير محمد الحلبي، البالغ من العمر (41 عاماً)، يسكن مخيم جباليا شمال قطاع غزة، وحاصل على شهادة ماجستير هندسة مدنية، ومتزوج ولديه خمسة أبناء. وكان الحلبي اقد اعتقل خلال تنقله عبر (معبر بيت حانون/ إيرز)، شمال قطاع غزة، في الخامس عشر من حزيران/ يونيو عام 2016، ويقبع حالياً في معتقل ريمون في ظل ظروف سيئة للغاية، حيث تتعمد إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية التضييق عليه، ومفاقمة معاناته عبر التنقلات المستمرة في "البوسطة"، وما يتعرض خلالها من تعذيب وتنكيل وإهانة، إضافة إلى تعذيبه جسدياً ونفسياً، وعزله لفترات طويلة.

نشاطات وفعاليات

  • اللواء أبوبكر يشارك في افتتاح المهرجان الدولي الوثائقي لحقوق الإنسان بدورته الثامنة ويلتقي شخصيات وفعاليات سياسية وحزبية >

    اقرأ المزيد
  • الوحدة القانونية في الهيئة تعقد ورشة عمل متخصصة لمحاميها >

    اقرأ المزيد
  • أبو بكر وفارس يستقبلان وفد مناصر لقضية الأسرى من دولة تشيلي >

    اقرأ المزيد
  • هيئة الأسرى تُنظم حفل تكريم لـ 17 أسيرة اجتزن دورة في "القانون الدولي والدولي الانساني" >

    اقرأ المزيد
  • 1

مقالات

  • الاسرى والمفاوضات واموال المقاصة >

    اقرأ المزيد
  • اقتطاع مخصصات الأسرى والشهداء: ما بين التكتيكي الأميركي والعقائدي الإسرائيلي >

    اقرأ المزيد
  • اسر الاسرى ما بين محدودية الدخل والحاجة الى اطالة مدة الصرف >

    اقرأ المزيد
  • معاناة الاسرى وذويهم تتفاقم في رمضان >

    اقرأ المزيد
  • 1

لقاءات

  • هيئة الأسرى والصليب والأحمر يعقدان اجتماعا بشأن اتمام الزيارة الثانية للمعتقلين >

    اقرأ المزيد
  • اللواء ابو بكر يطلع لجنة أممية خاصة على جرائم الاحتلال المتواصلة بحق المعتقلين الفلسطينيين >

    اقرأ المزيد
  • أبو بكر وفارس يستقبلان وفد مناصر لقضية الأسرى من دولة تشيلي >

    اقرأ المزيد
  • الخطيب وبراك يؤكدان على أهمية التعاون المشترك بين الهيئتين >

    اقرأ المزيد
  • 1