• هيئة الأسرى تعلن نتائج الثانوية العامة للأسرى داخل سجون الاحتلال للعام 2020

    هيئة الأسرى تعلن نتائج الثانوية العامة للأسرى داخل سجون الاحتلال للعام 2020

  • هيئة الأسرى تنظم حفلاً لإطلاق كتاب (لماذا لا أرى الأبيض ؟) للأسير راتب حريبات

    هيئة الأسرى تنظم حفلاً لإطلاق كتاب (لماذا لا أرى الأبيض ؟) للأسير راتب حريبات

  • توتر في سجن عوفر وادارة السجن تنقل عشرة أسرى الى العزل

    توتر في سجن عوفر وادارة السجن تنقل عشرة أسرى الى العزل

  • زعم الاحتلال قيامه بعملية دهس على حاجز زعترة صباح اليوم

    زعم الاحتلال قيامه بعملية دهس على حاجز زعترة صباح اليوم

  • هيئة الأسرى: تنعى الأسير المحرر والمناضل الوطني الكبير محمد لطفي ياسين

    هيئة الأسرى: تنعى الأسير المحرر والمناضل الوطني الكبير محمد لطفي ياسين "ابو لطفي"

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

هيئة الأسرى: إصابة المعتقل إياد أبو هشهش من الخليل بفيروس كوفيد 19 (كورونا)

في . نشر في الاخبار

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الأربعاء، بإصابة المعتقل إياد محمود أبو هشهش من مخيم الفوار بمدينة الخليل، بفيروس كوفيد (19) كورونا.
وبينت الهيئة أن الأسير أبو هشهش معتقل منذ الشهر الماضي، وأجري له فحص كورونا، ليتبين أن النتيجة إيجابية أي أن الأسير مصاب بالفيروس.
وأضافت أن إدارة معتقلات الاحتلال قامت بنقل المعتقل أبو هشهش لقسم الحجر بمعتقل "ريمون".
يذكر بأن الأسير أبو هشهش تعرض للتنكيل والضرب على يد جيش الاحتلال أثناء عملية اعتقاله.
 
 
 
 
 
 
 

مؤسسات الأسرى: الاحتلال اعتقل (297) فلسطيني/ة خلال شهر آب / أغسطس 2020

في . نشر في الاخبار

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي عمليات الاعتقال بحق الفلسطينيين، ووفقاً لعمليات الرصد والمتابعة التي قامت بها المؤسسات، فقط اعتقلت قوات الاحتلال (297) فلسطينيً/ةً من الأرض الفلسطينية المحتلة خلال شهر آب / أغسطس 2020، من بينهم (12) طفلاً، وعشرة من النساء.
وتُشير مؤسسات الأسرى وحقوق الإنسان (هيئة شؤون الأسرى والمحرّرين، ونادي الأسير الفلسطيني، مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان، ومركز معلومات وادي حلوة – سلوان)؛ ضمن ورقة حقائق صدرت عنها اليوم الأحد، إلى أن سلطات الاحتلال اعتقلت (103) مواطناً من القدس، و(33) مواطناً من رام الله والبيرة، و(42) مواطناً من الخليل، و(40) مواطناً من جنين، ومن بيت لحم (23) مواطناً، فيما اعتقلت (10) مواطنين من نابلس، ومن طولكرم (20) مواطناً، و(11) مواطناً من قلقيلية، وثمانية مواطنين من أريحا، و(4) مواطنين من طوباس، ومواطنين اثنين من سلفيت، بالإضافة إلى مواطن من غزة.
وبذلك بلغ عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال خلال شهر آب/ أغسطس 2020، قرابة (4500) أسير/ ة، منهم (41) أسيرة، فيما بلغ عدد المعتقلين الأطفال قرابة (140) طفلاً، والمعتقلين الإداريين لما يقارب (340)، وبلغ عدد أوامر الاعتقال الإداري الصادرة (73) أمر اعتقال إداري، من بينها (34) أمر جديد، و(39) تمديد.
يتضمن التقرير الصادر عن المؤسسات رصد لأهم سياسات الاحتلال التي نفذها بحق الأسرى والمعتقلين خلال شهر آب/ أغسطس 2020، وأبرزها قضية الأسرى المضربين عن الطعام في زمن الوباء، والانتهاكات التي نُفذت بحق الأسيرات والأطفال، إضافة إلى رصد لعمليات الاعتقال في القدس.
استمرار معارك الأمعاء الخاوية في زمن الوباء
واصل الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي مواجهتهم لسياسة الاعتقال الإداري بالإضراب عن الطعام أو ما تعرف بمعارك الأمعاء الخاوية، وخلال شهر آب/ أغسطس 2020، نفّذ ثمانية أسرى إضرابات فردية، وما يزال اثنين منهم يواصلان الإضراب حتى تاريخ إصدار التقرير.
وسلطت مؤسسات الأسرى الضوء على إضراب الأسيرين ماهر الأخرس المضرب عن الطعام منذ (50) يوماً، وعبد الرحمن شعيبات المضرب عن الطعام منذ (26) يوماً، رفضاً لاعتقالهما الإداري.
وأكدت مؤسسات الأسرى أن الأسيرين الأخرس وشعيبات يواجهان أوضاعاً صحية غاية في الصعوبة والخطورة، إلى جانب مواجهتهما للأدوات التنكيلية التي تُمارسها إدارة سجون الاحتلال بحقهما، لاسيما عملية النقل المتكررة، ووضعهما في عزل مضاعف، وعرقلة زيارات المحامين لهما، عدا عن استمرار تواطؤ محاكم الاحتلال في ترسيخ سياسة الاعتقال الإداري، وانصياعها التام إلى أوامر جهاز المخابرات "الشاباك".
وعلى الرغم من الخطورة التي تحدق بمصير الأسيرين الأخرس وشعيبات فإن سلطات الاحتلال أصدرت أمر اعتقال إداري بحق الأسير الأخرس ومدته أربعة شهور، وكذلك بحق الأسير شعيبات.
وفي حالة الأسير الأخرس، ذهبت محاكم الاحتلال إلى ما يعرف "بتجميد الاعتقال الإداري"، في محاولة للالتفاف على إضرابه، علماً أن قرار التجميد لا يعني إنهاء اعتقاله الإداري، بل يُشكل هذا القرار إحدى أبرز أدوات التنكيل، التي خرجت بها محاكم الاحتلال مع تصاعد مواجهة الأسرى الإداريين لسياسة الاعتقال الإداري خلال السنوات القليلة الماضية.
وتعتبر المؤسسات استمرار اعتقالهما في هذه الظروف مع تصاعد انتشار الوباء، تهديد مضاعف لمصيرهما، خاصة أن إدارة سجون الاحتلال ادعت في حالتي الأسيرين الأخرس وشعيبات عند محاولة زيارتهما من قبل المحامين أنهما خالطا سجانين مشتبه بإصابتهم بالفيروس، هذا وإذ تحمل المؤسسات إدارة سجون الاحتلال كامل المسؤولية عن مصيرهما، وتجدد مطالبتها للمؤسسات الحقوقية الدولية بالضغط على الاحتلال للإفراج عنهما، ووقف سياسة الاعتقال الإداري، التي واصلت سلطات الاحتلال ممارستها، حتى مع الحالة الاستثنائية التي تمر بها البشرية مع انتشار الوباء، وسعي المؤسسات الحقوقية للإفراج عن المزيد من السجناء والأسرى في العالم.
يُشار إلى أن الأسير الأخرس يبلغ من العمر (49 عاماً)، وهو من محافظة جنين، والأسير شعيبات يبلغ من العمر (30 عاماً) وهو من بيت لحم، وسبق أن تعرضا للاعتقال عدة مرات.
الأسيرات في سجون الاحتلال في مواجهة التعذيب والتنكيل
تواصل سلطات الاحتلال اعتقال النساء والفتيات الفلسطينيات، وممارسة كافة أشكال التعذيب وسوء المعاملة بحقهن، واحتجازهن في ظروف قاسية ولا إنسانية، وقد تصاعدت عمليات التعذيب بشكل واضح منذ نهاية العام 2019م، بحق النساء والفتيات، لاسيما خلال فترة التحقيق الذي يتضاعف فيه التعذيب على أيدي المحققين والسجانين، حيث يُحرمن من حقوقهن الأساسية، كالرعاية الصحية، والطعام والماء، والذهاب للمرحاض، ويتعرضن للتفتيش العاري والعزل، إضافة إلى تعرضهنّ للاعتداء الجسدي والنفسي والشتم والسب والتهديد بهدم منازل العائلة واعتقال أبنائها وزوجها والتهديد بالقتل، وغيرها من انتهاكات وقد رصدت مؤسسات الأسرى حالات لعمليات تعذيب وسوء معاملة لعدد من الأسيرات، نسلط الضوء هنا على حالة الأسيرتين إيمان الأعور، وربى عاصي.
*حالة... الأسيرتان إيمان الأعور وربى عاصي
أفادت الأسيرة ربى عاصي (20 عاماً) من بلدة بيت لقيا غرب رام الله، جرى اعتقالها في التاسع من يوليو/ تموز الماضي، بعد اقتحام عدد كبير من جنود الاحتلال لمنزلها، "أن قوات الاحتلال قامت بزجها داخل الجيب العسكري، وأجبروها على الجلوس على أرضية الجيب القذرة، ونقلها إلى ساحة أحد معسكرات جيش الاحتلال، وهناك تعمدت إحدى المجندات جرها بعنف وهي مقيدة اليدين والرجلين، فكادت أن تقع عدة مرات، وبسبب القيود المشدودة أُصيبت بنزيف في رجلها، كما تم تهديدها من قبل قائد المنطقة بإبقائها بالسجن، وحرمانها من درستها، وخلال التحقيق عُزلت في زنازين قذرة، تفتقر للحمام ومليئة بالحشرات، عدا عن أن وجبات الطعام سيئة كماً ونوعاً".
فيما روت الأسيرة إيمان الأعور (43 عامًا) من بلدة سلوان جنوبي مدينة القدس، والتي اُعتقلت فجر الـ17 من شهر حزيران/ يونيو الماضي، حين داهمت قوات الاحتلال منزلها، "أن قوات الاحتلال اعتدت على عائلتها أثناء الاعتقال وتعرضت للتنكيل أثناء الاحتجاز والتحقيق، وتم الزج بها في زنازين معتقل "المسكوبية" بظروف صعبة وقاسية مليئة بالحشرات وجدرانها خشنة ومليئة بالنتوء وذات لون إسمنتي أسود تشبه القبر، وعديمة التهوية ورائحتها كريهة، كما تعرضت للتهديد والشتم والسب خلال التحقيق." علماً أن الأسيرة الأعور تعاني من عدة أمراض وهي بحاجة إلى متابعة صحية حثيثة."
اعتقال الأطفال خلال الجائحة: تعذيبٌ نفسيّ
لا ينفّك الاحتلال عن الاستمرار في الضغط على الفلسطينيين للتخلي عن أرضهم، واستسلامهم للسياسات الاستعماريّة، حيث يستخدم الاعتقال كوسيلةٍ لقمع الشعب الفلسطينيّ وترويعه، ويستهدف الجميع على حدٍ سواء، نخصّ بالذكر، الأطفال منهم.
بلغ عدد الأطفال المعتقلين في سجون الاحتلال (140) طفلاً مُوزّعين على ثلاثة سجون: "عوفر"، "مجدّو"، "الدامون".
يتعرضّ الأطفال خلال عمليّة اعتقالهم والتحقيق معهم للانتهاكات والمضايقات، والتهديد بتحويلهم للاعتقال الإداريّ أو اعتقال أقاربهم، إضافةً إلى الاعتداء عليهم والتنكيل بهم خلال عمليّة الاعتقال وخلال التحقيق.
ونفذت سلطات الاحتلال خلال الجائحة الحاليّة اعتقالاتٍ جائرة ومستمّرة طالت الجميع، وبالرغم من تفشّي الفيروس داخل السجون وخارجها، إلّا أن ذلك لم يمنعها من استكمال جملة الاعتقالات، وبدل أنّ تتخذ دولة الاحتلال تدابير وإجراءات صارمة لحماية الأطفال بالأسر أو الإفراج عنهم، عمدت إلى الاستمرار في اعتقالهم وزجّهم بظروفٍ سيئة تفتقر لكلّ الإجراءات والتدابير الوقائية المتعلقّة بالفيروس. وكان من المصابين الطفل المعتقل محمود الغليظ من مخيّم الجلزون /رام الله، الذي أُعلِن عن إصابته في تاريخ السادس من آب/ أغسطس وعُزِل لمدة 45 يوماً في عزل سجن "ريمون" في زنزانة تفتقر لأدنى مقومّات الحياة.
*عن حالة الطفل محمود الغليظ:
اُعتُقِل الغليظ (15 عاماً)، في التاريخ 23 تموز/ يوليو 2020 من بيته خلال ساعات الفجر، وتعرضّ والده خلال عمليّة اعتقاله إلى الضرب، بالإضافة إلى ترويع الأطفال الموجودين في المنزل. وتمّ تمديد اعتقاله مرّتين قبل أن تُعلن إدارة سجون الاحتلال عن إصابته، ثمّ عُزل في زنازنة تفتقر للاحتياجات الأساسيّة من مواد التنظيف، لم يزودّوه بالملابس النظيفة أو الجديدة سوى بيجامة شتويّة كبيرة على حجمه، وبذلك قضى فترة عزله وحتّى الإفراج عنه في تاريخ الثالث من أيلول 2020 بنفس الملابس.
ومددت محكمة الاحتلال الغليظ ثماني مراتٍ، خلالها لم يتمكن من رؤية أحد، غير غرفةٍ صغيرة لا تحتوي تلفازاً، لم يُسمح له بالخروج منها إلى الفورة. وأُجري للغليظ خلال فترة عزله أربعة فحوصات خاصة بفيروس "كورونا"، ظهرت النتيجة الأولى والثانية سلبيّة بينما أظهر الفحص الثالث أنّ الغليظ ما زال مصاباً، إلّا أن الفحص الأخير كان سلبياً وعلى إثره نُقِل الغليظ إلى سجن "عوفر"، وخلال فترة مرضه لم يحصل الغليظ على أيّة أدوية أو مواد تعقيم، وحصل على الشامبو والصابون متأخراً وكان ذلك بعد 14 يوماً من العزل.
ورغم تقّدم محامية الضمير بالطلب من إدارة السجون عدّة مرات لتحسين ظروفه، حيث كان يبدو عليه الضغط النفسيّ، إلّا أنّ إدارة مصلحة السجون لم تكترث للطلبات، وأُفرِج عنه من سجن "عوفر"، بكفالةٍ ماليّة قدرها ألف شيقل، وكفالة طرف ثالث، بعد أن عُزِل انفرادياً لمدة 45 يوماً مصاباً بفيروس "كورونا"، وتم التحقيق معه خلالها عبر مكالمة الفيديو.
لا يزال الاحتلال يعتقل الأطفال، ضارباً بعرض الحائط كل المواثيق والاتفاقيّات الدوليّة، التي تجرّم كافّة أشكال التعذيب والمعاملة اللاإنسانية. إذ يتمّتع الأطفال في حالات النزاعات المُسلحّة بحماية عامة كأشخاصٍ مدنيين تكفلها لهم اتفاقية جنيف الرابعة (المادة 27) وبالتالي يتمتعون بضمانات تتعلق بالمعاملة الإنسانيّة مثل احترام حياتهم وسلامتهم البدنيّة وكرامتهم وحظر التعذيب والإكراه والمعاقبة البدنيّة.
وكَفِلت اتفاقيّة حقوق الطفل الصادرة عن الجمعيّة العامّة للأمم المتّحدة ألا يتعرّض طفلٌ للتعذيب، أو لغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية، أو اللاإنسانية أو المهينة. وتعّرف الاتفاقيّة "الطفل" بأنّه أي شخص لم يبلغ الثامنة عشر، لكّن القرار العسكريّ الإسرائيليّ 132 يعتبر الطفل من هو دون الستة عشر عاماً.
القدس: (103) حالات اعتقال بينهم (12) قاصراً و(9) من النساء.
رصد مركز معلومات وادي حلوة (103) حالات اعتقال في مدينة القدس، من بينها اعتقال (12) قاصراً و(9) من النساء. وتركزت الاعتقالات في بلدة العيسوية بـ(38) حالة اعتقال، و(37) حالة اعتقال من البلدة القديمة والأقصى وطرقاته، وسُجلت عملية اعتقال لفتاة قاصر من العيساوية وهي من ضمن النساء اللواتي تعرضن للاعتقال، وتبلغ من العمر (16 عاماً)، وأُفرج عنها بعد عدة ساعات بشروط" الحبس المنزلي لمدة يومين، والإبعاد عن منطقة باب العامود لمدة 10 أيام."
واُعتقلت الفتاة بعد توقيف حافلة وتفتيشها في شارع نابلس والتدقيق "بالتزام الركاب بإجراءات الوقاية من فيروس "كورونا"، ولدى ترجل الفتاة من الحافلة اعتدى عليها أحد أفراد الشرطة بالدفع والضرب، ثم تم اعتقالها مع عدد آخر من الركاب بحجة "عدم وضع الكمامة بالطريقة الصحيحة، كما وجهت للفتاة تهمة الاعتداء على شرطي.
وفي قضية الاعتقال الإداري، جددت سلطات الاحتلال للمرة الثانية على التوالي الاعتقال الإداري للنائب المقدسي المبعد عن مدينة القدس محمد أبو طير لمدة أربعة أشهر، علماً أنه قضى في سجون الاحتلال حوالي (36) عاماً، غالبيتها في الاعتقال الإداري.
كما وجددت للمرة الرابعة على التوالي لعادل السلوادي (44 عاماً) لمدة أربعة أشهر، وهو معتقل منذ بداية عام 2019، ويقبع في سجن "مجدو" حيث يُعاني أوضاعاً صحية صعبة أبرزها ضيق في التنفس، علماً أنه قضى عدة سنوات في سجون الاحتلال، والاعتقال الأخير الذي سبق اعتقاله الإداري استمر لمدة خمس سنوات.
وكان الأسير معتز عبد أبو جمل شقيق الشهيد عدي أبو الجمل من ضمن من جُدد لهم الاعتقال الإداري لمدة خمسة شهور، علماً أنه معتقل منذ شهر آذار/ مارس 2020، وهذا الاعتقال ليس الأول فقد تعرض للاعتقال والتحقيق عدة مرات سابقاً.
وفي استمرار لسياسة "اعتقال الأسرى فور الإفراج عنهم" اعتقلت مخابرات الاحتلال مطلع آب الأسير المحرر نور الدين كستيرو (21 عاماً)، فور الإفراج عنه من سجن "النقب"، بعد قضائه محكوميته البالغة خمس سنوات، وأفرجت عنه بشرط "عدم رفع الأعلام والرايات الفلسطينية وإطلاق المفرقعات" بمناسبة الإفراج عنه.
وفي هذا الإطار تُشير مؤسسات الأسرى إلى أن القدس وبلداتها تواجه أعلى نسبة في عمليات الاعتقال مقارنة مع المحافظات الفلسطينية الأخرى، والتي تُشكل بمثابة عمليات استنزاف يومية للمجتمع المقدسي، بكافة فئاته، وتفرض جملة كبيرة من التحديات والمخاطر على مصير المواطنين، وبما يرافق عمليات الاعتقال من اعتداءات، وفرض غرامات مالية باهظة.
وتؤكد المؤسسات مجدداً على مطالبها السابقة والمتكررة بالضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي بالإفراج عن الأسرى المرضى، والنساء والأطفال، والسماح للجنة دولية محايدة، أن تطلع على أوضاع الأسرى ونتائج العينات التي يتم إجرائها للأسرى في ظل استمرار وتصاعد جائحة "كورونا"، وتوجه مجدداً مطالبها للجنة الدولية للصليب الأحمر كجهة اختصاص، بأن تضاعف طاقهما في الأراضي الفلسطينية المحتلة، لتتمكن من تغطية احتياجات الأسرى وعائلاتهم، ومساعدتهم على التواصل وتوفير ما يلزمهم.
 
 
 
 
Attachments area
 
 
 

سبقه مهرجان مركزي بعنوان الاسرى في زمن التطبيع والوباء

في . نشر في الاخبار

رام الله: جماهير غفيرة من أبناء شعبنا تتظاهر رفضا للتطبيع مع الاحتلال
تظاهرت جماهير غفيرة من مختلف الفصائل وأبناء شعبنا الفلسطيني وسط ميدان المنارة بمدينة رام الله، تنديدا باتفاق التطبيع البحريني الإماراتي الإسرائيلي الذي يجري توقيعه مساء اليوم في البيت الأبيض.
كما جابت شوارع مدينتي رام الله والبيرة مسيرة جماهيرية حاشدة ردد المشاركون فيها هتافات نددت بالتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي في ظل مواصلته احتلال أرض فلسطين.
وشدد المشاركون في المسيرة الجماهيرية الحاشدة على دعم موقف القيادة، والوقوف خلف الرئيس محمود عباس في ثباته على الحقوق الفلسطينية، ورفض كل اتفاقيات الذل ورفض التنازل عن حقوق الشعب الفلسطيني.
وسبق المسيرة مهرجان مركزي في ميدان المنارة بمشاركة شعبية ورسمية ومؤسسات الأسرى، بعنوان الأسرى في زمن الوباء والتطبيع تحدث فيه رئيس هيئة شؤون الأسرى اللواء قدري ابو بكر عن ويلات وعذابات الاسرى في سجون الاحتلال في ظل جائحة كورونا التي غزت مختلف السجون ومراكز التحقيق واهمال ادارة السجون لظروف الصحة والسلامة بشكل متعمد وترك اجساد الاسرى مرتعا للأوبئة والامراض.
كما قال ابو بكر، " لطالما كان الاسرى عنوان التحدي والصمود الاسطوري في وجه كل المؤامرات والتحديات التي تعصف بقضيتنا العادلة من كل حدب وصوب، والان هم عنوان مرحلة جديدة للثبات على مبادئ الدفاع عن الوطن بالاعمار والاجساد والرقاب في ظل الانهيار والخذلان العربي المعيب المنبطح في احضان الصهيانة والامريكان".
من جانبه دعا رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس، حيث أبناء شعبنا لمقاطعة بضائع الاحتلال وتكثيف المقاومة الشعبية، والانتصار للأسرى وللقيادة الفلسطينية.
وأضاف أن شعبنا سيسقط كل مؤامرات التطبيع كما أسقط مؤامرات أخرى، ونقول لترمب ولنتنياهو إنهم لن يجدوا فلسطينيا واحدا يتنازل عن الحقوق الفلسطينية، وستفشل كل مشاريع التصفية.
من جانبه، قال رئيس الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى أمين شومان إن شعبنا سينتصر على الاحتلال، وسيتحرر الأسرى وستفشل كل المؤامرات ومن بينها ما جرى اليوم في البيت الأبيض.
وتابع "نحن باسم الأسرى القابعين في سجون الاحتلال، نؤكد أن شعبنا سيواصل حفظ الأمانة وحماية الحقوق الفلسطينية".
كما ألقت طفلة رسالة باسم أطفال فلسطين، أكدت فيها أن أطفال فلسطين يرفضون التطبيع مع الاحتلال الاسرائيلي على حساب القضية الفلسطينية، وأن الرئيس عباس لن يسمح لأحد بتصفية القضية الفلسطينية

هيئة الأسرى: محكمة عوفر تصدر أحكاما لعدة سنوات بحق ثلاثة شبان من مخيم الجلزون

في . نشر في الاخبار

أفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين أكرم سمارة، ظهر الأربعاء، أن محكمة عوفر العسكرية أصدرت أمس الأحد، أحكاما متفاوته لعدة سنوات بحق 3 أسرى من مخيم الجلزون، مرفقة بغرامات مالية.
 
 
وبين سمارة، أن المحكمة حكمت على الأسير أحمد كاظم بصبوص 10 سنوات وغرامة مالية قدرها 8000 شيكل، فيما حكمت على الشاب محمود أحمد نخلة بالسجن 5 سنوات وثمانية أشهر وغرامة مالية قدرها 4000 شيكل، والشاب محمد بسام شكوكاني بالسجن 6 سنوات وأربعة أشهر وغرامة مالية قدرها 4000 شيكل.
 
 
 
 
 
 
 

رام الله: جماهير غفيرة من أبناء شعبنا تتظاهر رفضا للتطبيع مع الاحتلال

في . نشر في الاخبار

تظاهرت جماهير غفيرة من مختلف الفصائل وأبناء شعبنا الفلسطيني وسط ميدان المنارة بمدينة رام الله، تنديدا باتفاق التطبيع البحريني الإماراتي الإسرائيلي الذي يجري توقيعه مساء اليوم في البيت الأبيض.
كما جابت شوارع مدينتي رام الله والبيرة مسيرة جماهيرية حاشدة ردد المشاركون فيها هتافات نددت بالتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي في ظل مواصلته احتلال أرض فلسطين.
وشدد المشاركون في المسيرة الجماهيرية الحاشدة على دعم موقف القيادة، والوقوف خلف الرئيس محمود عباس في ثباته على الحقوق الفلسطينية، ورفض كل اتفاقيات الذل ورفض التنازل عن حقوق الشعب الفلسطيني.
وسبق المسيرة مهرجان مركزي في ميدان المنارة بمشاركة شعبية ورسمية ومؤسسات الأسرى، بعنوان الأسرى في زمن الوباء والتطبيع تحدث فيه رئيس هيئة شؤون الأسرى اللواء قدري ابو بكر عن ويلات وعذابات الاسرى في سجون الاحتلال في ظل جائحة كورونا التي غزت مختلف السجون ومراكز التحقيق واهمال ادارة السجون لظروف الصحة والسلامة بشكل متعمد وترك اجساد الاسرى مرتعا للأوبئة والامراض.
كما قال ابو بكر، " لطالما كان الاسرى عنوان التحدي والصمود الاسطوري في وجه كل المؤامرات والتحديات التي تعصف بقضيتنا العادلة من كل حدب وصوب، والان هم عنوان مرحلة جديدة للثبات على مبادئ الدفاع عن الوطن بالاعمار والاجساد والرقاب في ظل الانهيار والخذلان العربي المعيب المنبطح في احضان الصهيانة والامريكان".
من جانبه دعا رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس، حيث أبناء شعبنا لمقاطعة بضائع الاحتلال وتكثيف المقاومة الشعبية، والانتصار للأسرى وللقيادة الفلسطينية.
وأضاف أن شعبنا سيسقط كل مؤامرات التطبيع كما أسقط مؤامرات أخرى، ونقول لترمب ولنتنياهو إنهم لن يجدوا فلسطينيا واحدا يتنازل عن الحقوق الفلسطينية، وستفشل كل مشاريع التصفية.
من جانبه، قال رئيس الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى أمين شومان إن شعبنا سينتصر على الاحتلال، وسيتحرر الأسرى وستفشل كل المؤامرات ومن بينها ما جرى اليوم في البيت الأبيض.
وتابع "نحن باسم الأسرى القابعين في سجون الاحتلال، نؤكد أن شعبنا سيواصل حفظ الأمانة وحماية الحقوق الفلسطينية".
كما ألقت طفلة رسالة باسم أطفال فلسطين، أكدت فيها أن أطفال فلسطين يرفضون التطبيع مع الاحتلال الاسرائيلي على حساب القضية الفلسطينية، وأن الرئيس عباس لن يسمح لأحد بتصفية القضية الفلسطينية
 
 
 
 
 
 
 

ابو بكر ينعى المناضل الراحل اللواء عيسى ابو عرام

في . نشر في الاخبار

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ينعى رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اللواء قدري ابو بكر رحيل القائد الوطني
اللواء عيسى ابو عرام " أبو لؤي "
الذي انتقل الى رحمته تعالي مساء أمس بعد حياة حافة بالنضال والتضحية في معتقلات الاحتلال الاسرائيلي والذي قضى فيها سنوات طويلة قارع فيها الاحتلال بقوة وبسالة ، وحياة في الساحة التنظيمية حيث كان صاحب وجدان نظيف صادق وأمين في حمل الامانة دفاعاً عن شعبه وثورته ملتزماً بالمبادئ والمواقف الوطنية الشجاعة .
انا لله وانا اليه راجعون
 
 
 
 
 
 
 

هيئة الأسرى: حالة من التوتر تسود معتقل جلبوع بعد اقتحام قسم4

في . نشر في الاخبار

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ظهر الأربعاء، أن حالة من التوتر والاضطراب تسود معتقل جلبوع بعد اقتحام قسم 4 وتفريغه من كافة الأسرى ونقلهم الى سجون أخرى.
 
وبينت الهيئة، أن إدارة المعتقل حاولت نقل عدد من أسرى القسم الى أقسام أخرى في جلبوع، الا أن الأسرى رفضوا دخولها لتقوم قوات القمع بنقلهم الى الزنازين
 
 
 
 
 
 
 

مؤسسات الأسرى في ييت لحم تنظم وقفة اسنادية للاسرى المضربين

في . نشر في الاخبار

شارك العشرات من المواطنين اليوم الاثنين، في وقفة اسناد للأسيرين المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال، عبد الرحمن شعيبات من بيت ساحور، وماهر الاخرس من جنين، احتجاجا على اعتقالهم الإداري.
واحتشد المشاركون تلبية لدعوة هيئة شؤون الاسرى والمحررين ونادي الأسير وجمعية الاسرى المحررين، امام مقر الصليب الأحمر الدولي، ورفعوا صور الاسيرين واللافتات المنددة بالتطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.
وقال مدير مكتب هيئة شؤون الاسرى والمحررين في بيت لحم منقذ أبو عطوان، إن هذه الوقفة تأتي لمناصرة الأسيرين بعد اضرابهما عن الطعام منذ 25 يوما، ورفضا لسياسات الاحتلال التي تستهدف اسرانا من خلال عمليات الحرمان الطبي" القتل الطبي" والتي كان آخرها استشهاد الأسير داوود الخطيب.
وأشار إلى أن رسالتهم اليوم موجهة للمؤسسات الدوليه الفاعلة في الدفاع عن حقوق الانسان ومنهم الصليب الأحمر الدولي، لتحمل مسؤولياتهم للدفاع عن الاسرى وانصافهم.
وأضاف ابو عطوان أن هذه الوقفة تأتي أيضا رفضا للسياسة الاميركية والإسرائيلية الهادفة الى ادراج هيئة شؤون الاسرى والمحررين على قائمة المنظمات الإرهابية، اضافه إلى ادراج رئيس الهيئة الأخ قدري ابو بكر على قائمة الإرهابيين.
كذلك أردنا من الوقفة أيضا التعبير عن الرفض الواضح للتطبيع العربي مع الاحتلال وانسجاما مع القيادة الفلسطينية في عمل حراك شعبي لسياسات الضم واستهداف الشعب الفلسطيني انسجاما مع توجهات القيادة الوطنية .
وأشار ابو عطوان إلى وجود 350 معتقلا إداريا في سجون الاحتلال وأكثر من 700 أسير مريض، لا يتلقون العلاج اللازم والمطلوب من المجتمع الدولي التدخل الفوري والسريع لإنقاذ حياتهم.
من جانب أخر، تحدث رئيس جمعية الأسرى والمحررين الأخ محمد حميده "الزغلول" عن الرعايه الصحيه المعدومه داخل سجون الإحتلال، وطالب بتسليم جثامين الأسرى الشهداء التي ما زالت قوات الإحتلال تعتقل جثامينهم، وطالب الصليب الأحمر بالعمل من اجل حل هذه المعضله.

هيئة الأسرى: إدارة "النقب" تماطل بعلاج الأسرى المرضى وتتجاهل أوضاعهم الصحية الصعبة

في . نشر في الاخبار

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير لها اليوم الإثنين، أن إدارة معتقل "النقب" تتعمد استهداف الأسرى المرضى، وذلك بإنتهاكهم طبياً وعدم تقديم العلاج اللازم لهم كل حسب مرضه وبالتالي تركهم يكابدون الأوجاع.
 
ووثقت الهيئة في هذا السياق عبر تقريرها ثلاث حالات مرضية، من بينها حالة الأسير محمود عمرو (48 عاماً) من بلدة دورا قضاء الخليل، والذي يعاني من مشاكل بالقلب وديسكات في الفقرة الرابعة والخامسة، ومنذ فترة جرى تحويل الأسير لعيادة معتقل "إيشل" لإجراء الفحوصات وتشخيص حالته، لكن لغاية اللحظة لم يُبلغ بالنتيجة ولم يقدم له أي جرعات علاجية لحالته الصحية الصعبة، كما ويشتكي الأسير من مرض الضغط والسكري، وهو بحاجة ماسة لعناية طبية لحالته.
بينما يمر الأسير أديب أبو حسين (47 عاماً) من مدينة جنين بوضع صحي سيء، فهو يشتكي من اصابات بالرصاص في رجليه وحوضه تعرض لها قبل اعتقاله، مما تسبب له بآلام نتيجة لوجود بقايا شظايا في جسده، ويعاني أيضاً من ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم، وتكتفي إدارة المعتقل بتزويده بالدواء لعلاج الكولسترول، وتجاهل أوجاعه الأخرى.
أما عن الأسير سائر صبح (28 عاماً) من مدينة نابلس، فهو يعاني من التهابات في الصدر، حيث تراجعت حالته بعد خوضه لاضراب الحرية والكرامة خلال عام 2017، وهو بحاجة لمتابعة طبية لوضعه الصحي.
 
 
 
 
 
 
 

نشاطات وفعاليات

  • جانب من الاعتصام الاسبوعي امام الصليب الاحمر الدولي في البيرة تضامنا مع الاسرى في سجون الاحتلال >

    اقرأ المزيد
  • هيئة الأسرى تكرم موظفاتها بمناسبة الثامن من آذار >

    اقرأ المزيد
  • من بينهم أمين سر اقليم فتح في يطا وضواحيها نبيل ابو قبيطة اللواء أبو بكر ووفد من الهيئة يكرمون عدد من الأسرى المحررين في محافظة الخليل >

    اقرأ المزيد
  • بالتعاون مع محافظة رام الله ونادي الأسير وفعاليات المحافظة هيئة الأسرى تنظم حفلاً تكريمياً للأسير المحرر صدقي المقت (ابن الجولان المحتل) >

    اقرأ المزيد
  • 1

مقالات

  • الاعتقال الإداري: سياسة ومنهج ووسيلة للعقاب الجماعي *بقلم/عبد الناصر عوني فروانة >

    اقرأ المزيد
  • في زمن كورونا: واقع الأسرى ومتطلبات المرحلة >

    اقرأ المزيد
  • اقتحامات السجون.. أضحت سلوكاً ثابتاً *بقلم/عبد الناصر عوني فروانة >

    اقرأ المزيد
  • الاعتقال الإداري حبل المشنقة للانتحار السياسي؟! >

    اقرأ المزيد
  • 1

لقاءات

  • الخطيب وغانم يناقشان السبل المتاحة لتوفير قطعة أرض لتأسيس مبنى جديد للهيئة >

    اقرأ المزيد
  • هيئة الأسرى تطلع وفداً من برنامج الصداقة المسكوني على أوضاع الأسرى في سجون الاحتلال >

    اقرأ المزيد
  • ابو بكر: الاحتلال نكل بالأسير العربيد بغطاء قضائي ونحذر من استكمال التحقيق معه بنفس الطريقة  >

    اقرأ المزيد
  • هيئة الأسرى والصليب والأحمر يعقدان اجتماعا بشأن اتمام الزيارة الثانية للمعتقلين >

    اقرأ المزيد
  • 1