• دعوة لمؤتمر صحفي

    دعوة لمؤتمر صحفي

  • هيئة الاسرى تنعى شقيق الاسير شادي شلالدة

    هيئة الاسرى تنعى شقيق الاسير شادي شلالدة

  • أنقذوا حياة الاسرى

    أنقذوا حياة الاسرى

  • أبو بكر: الأمم المتحدة مطالبة بالضغط الحقيقي على الاحتلال الإسرائيلي للإفراج عن الأسرى

    أبو بكر: الأمم المتحدة مطالبة بالضغط الحقيقي على الاحتلال الإسرائيلي للإفراج عن الأسرى

  • "فتح" وهيئة الأسرى تطلقان نداء عاجلا للإفراج عن الأسرى وإنقاذ حياتهم

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

هيئة الأسرى: الاحتلال سيفرج عن اثنين من الأسرى الأربعة المحجورين وقائيا من فيروس كورونا

في . نشر في الاخبار

 أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية ستفرج مساء اليوم عن أثنين من الأسرى الأربعة، الذين تحجرهم منذ نحو 10 أيام في عيادة مشفى الرملة بشكل إحترازي من فيروس كورونا.

وقالت الهيئة، أن الأسيرين من مدينة نابلس، وسيفرج عنهم على معبر بيت سيرا غرب رام الله، وأن الهيئة قامت بالتنسيق مع الجهات الصحية الفلسطينية لاستقبال الأسيرين وإجراء الفحوصات اللازمة لهم ومواصلة حجرهم للتأكد من عدم إصابتهم بالفيروس.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلية قد أعلنت منتصف الشهر الحالي أنها قامت بحجر 4 أسرى فلسطينيين إحترازيا في عيادة سجن الرملة، وذلك بعد التحقيق معهم من قبل محقق مصاب بالفيروس في مركز تحقيق "بيتح تكفا".

 

هيئة الأسرى: الاحتلال يعيد اعتقال الاسير المحرر علاء عمر من قلقيلية

في . نشر في الاخبار

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الأثنين، أن قوات الاحتلال الإسرائيلية أعادت اعتقال الأسير المحرر علاء صادق عمر 40 عاما من قرية سنيريا قضاء قلقيلية.

ولفتت الهيئة، أن الأسير عمر قضى سابقا في سجون الاحتلال قرابة 9 سنوات ونصف، ما بين العامين 2003 و2012.

 

في يوم الأم هيئة الأسرى: آلام متجددة لـ 17 أم فلسطينية داخل معتقلات الاحتلال

في . نشر في الاخبار

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم السبت، أنه وفي الوقت الذي تحتفل عدة بلدان حول العالم بيوم الأم ويتم تكريم الأمهات والاحتفاء بهن بهذا اليوم المميز، تعيش الأم الفلسطينية الأسيرة أقسى درجات التعذيب والألم داخل أقبية الاحتلال، فهي محرومة من لقاء أبنائها وتعاني الأمرّين، وتحلم بيوم التحرر بفارغ الصبر لرؤية أبنائها واحتضانهم.

وفي هذا السياق، أوضحت هيئة الأسرى أن سلطات الاحتلال لا زالت تحتجز في سجونها 43 أسيرة من بينهن 17 أماً لعشرات الأطفال، وتُمارس بحقهن إجراءات تنكيلية ولا إنسانية سواء من إهمال طبي أو تعذيب جسدي ونفسي، حيث يتعرضن بين الحين والآخر إلى اعتداءات وحشية، سواء بالإيذاء اللفظي الخادش للحياء، أوالاعتداء الجسدي والتهديد المتواصل، والحرمان من زيارات الأهل والأحكام والغرامات العالية وكذلك الحرمان من التعليم.

كما وتصاحب عمليات اعتقالهن ضرباً وإهانة وشبحاً وتعذيب، وتُحرم الأسيرات أيضاً من أبسط المتطلبات الإنسانية والأغطية والملابس في الشتاء، بالإضافة لبعض مستلزمات النساء كالفوط الصحية وغيرها، عدا عن الظروف المعيشية الصعبة التي يعشنها داخل معتقل "الدامون" ومراكز التوقيف الإسرائيلة.

ولفتت الهيئة أنه في ظل انتشار فيروس كوفيد 19 (كورونا) لدى دولة الاحتلال، تزداد أوضاع الأسيرات صعوبة وقسوة وهناك قلق دائم على حياتهن ومصيرهن، فهنّ كحال غيرهم من الأسرى يقبعن داخل أقسام تفتقر إلى أدنى الشروط الصحية، وإدارة معتقلات الاحتلال لا تكترث لهن وتمعن بانتهاكهن، وذلك بحرمانهن من وسائل الوقاية والسلامة العامة كالمطهرات ومواد التنظيف والتعقيم، التي من شأنها أن تمنع وتحد إصابة الأسيرات بهذا الفيروس وبالتالي إنقاذ حياتهن.

وطالبت الهيئة في ختام تقريرها مؤسسات حقوق الانسان والمدافعين عن حقوق المرأة بضرورة التحرك وإنهاء معاناة النساء الفلسطينيات القابعات في سجون الاحتلال وخاصة الأمهات منهن، والافراج عنهن بشكل فوري وبلا شروط، لا سيما في وقتنا الراهن تزامناً مع تفشي وباء كورونا حول العالم، حيث أبنائهن بحاجة لهن ولرعايتهن في مثل هذا الوقت الصعب.

ورغم الوجع... كل عام وأسيراتنا الأمهات الباسلات بألف خير

 

هيئة الأسرى: الأسير أيمن الشرباتي يضرم النيران بباب غرفة الشرطة بمعتقل "نفحة" الصحراوي"

في . نشر في الاخبار

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن الأسير أيمن الشرباتي الملقب "بالمواطن" أقدم صباح اليوم على اشعال النيران بورق التواليت وإلقائها على غرفة الشرطة بمعتقل "نفحة" الصحراوي"، مما أدى إلى حرق جزء من الباب الخشبي لغرفة الشرطة، وذلك احتجاجاً على تجاهل إدارة المعتقل لمطالب الأسرى واهمالها لهم،  وعدم قيامها باتخاذ الاجراءات والتدابير الصحية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا.

وأوضحت الهيئة أنه جرى نقل الأسير الشرباتي إلى زنازين العزل الانفرادي داخل المعتقل، وأن حالة من التوتر والاحتقان تسود بين صفوف الأسرى بعد قيام الادارة بإغلاق اقسام المعتقل.

ولفتت الهيئة أن إدارة معتقلات  الاحتلال تسعى  في الفترة الاخيرة إلى استغلال الظرف الراهن في ظل انتشار فيروس (كورونا)، والإمعان في فرض المزيد من الإجراءات التنكيلية بحق الأسرى، وبدلاً من أن تزود الأسرى بمواد التنظيف والتعقيم داخل الأقسام كحد أدنى من الإجراءات الوقائية، تواصل إجراءاتها التنكيلية بحقهم بتضيق الخناق عليهم.

وحملت الهيئة سلطات الاحتلال المسؤولية كاملة عن حياة الأسرى وأرواحهم، لا سيما وأنهم محتجزون داخل سجون تفتقر إلى أدنى شروط الصحة والسلامة وتعتبر بيئة حاضنة لانتشار وباء كورونا.

 وطالبت مؤسسات المجنمع الدولي بضروروة التدخل والضغط على حكومة الاحتلال للافراج عن الأسرى  وخاصة أن الخطر يهدد حياتهم بعد تفشي الوباء بالمئات داخل دولة الاحتلال لا سيما بين الجنود والمحققين.

يذكر بأن الأسير شرباتي (51 عاماً) من مدينة الخليل، معتقل منذ عام 1988 ومحكوم بالسجن لمدة 100 عام وتنقل بين عدة سجون إسرائيلية، وقام قبل عدة أشهر بحرق علم الاحتلال في إحدى السجون.

 

أبو بكر: الأمم المتحدة مطالبة بالضغط الحقيقي على الاحتلال الإسرائيلي للإفراج عن الأسرى

في . نشر في الاخبار

طالب رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري ابو بكر، اليوم الأحد، الأمين العام للأمم المتحدة، انطونيو غوتيرش، بالضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلية لإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين، تجنباً لوقوع مأساة إنسانية في السجون في ظل تفشي جائحة كورونا.

وقال أبو بكر، في بيان صادر عن الهيئة اليوم، "أن العديد من دول العالم المهددة بوباء (كورونا) عمدت مؤخراً إلى إطلاق سراح أعداد كبيرة من السجناء تجنبا لانتشار الفيروس في السجون، ووقوع أعداد كبيرة من الضحايا".

وأضاف، "الحكومة الإسرائيلية وبمنتهى العنصرية واللاخلاقية، أعلنت عن توجهها لإطلاق سراح أكثر من 500 سجين إسرائيلي جنائي، بهدف تقليص الاكتظاظ في السجون، تجنبا لانتشار الفيروس، فيما تجاهلت الأسرى الفلسطينيين الذين يحتجزون في معتقلات مكتظة، بينهم أكثر من 700 أسير مريض و200 طفل وعشرات المسنين والنساء، في ظل صمت المجتمع الدولي ومؤسساته حيال معاناة المعتقلين الفلسطينيين والخطر الذي يتهدد حياتهم بعد تفشي هذا الوباء بالمئات داخل إسرائيل ومن بينهم جنودا ومحققين".

وأوضح ابو بكر، " أن الأمم المتحدة، على علم ودراية بأن السجون الإسرائيلية التي يحتجز فيها الفلسطينيين من أكثر السجون اكتظاظًا في العالم، وتفتقر لأدنى شروط الصحة والسلامة، وتعتبر بيئة حاضنة لانتشار وباء (كورونا).

وأكد أبو بكر: "إننا نطالب المؤسسات التي تصف نفسها على أنها الحامية لحقوق الإنسان وعلى رأسها الأمم المتحدة، وفي هذا الظرف الإنساني العالمي الحساس، بإطلاق سراح معتقلينا من السجون الإسرائيلية، وخاصة المرضى، وكبار السن، والذين امضوا عشرات السنين في هذه السجون، تجنباً لوقوع مأساة إنسانية حقيقية بحقهم".

اللواء أبو بكر يحذر من خطورة فيروس "كورونا" على المعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي

في . نشر في الاخبار

حمل رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن سلامة وحياة الأسرى داخل السجون مشيرًا إلى أن هناك تقصيرًا من إدارة السجون الإسرائيلية بحياة الأسرى رغم تفشي وباء كورونا.

وأضاف، في تصريح لـ“إرم نيوز“، أن ”إدارة السجون الإسرائيلية مقصرة منذ بداية أزمة كورونا وحتى الآن، ولم تهتم بعملية النظافة للأسرى، والأسرى مكتفون بشراء أدوات النظافة البسيطة المسموح لهم من خلال الكنتينة“.

وأشار أبو بكر إلى أن الأسرى طالبوا إدارة السجون بتزويدهم بمواد تنظيفية صحية ومعقمات، من أجل الحد من الإصابة بفيروس كورونا، مستدركًا: ”لكن إدارة السجون لم تسمع منهم بحجة أن هناك بعض مواد التنظيف تشكل خطرًا على السجانين مثل مادة ”الكلور“.

وأوضح أن ”هيئة الأسرى والصليب الأحمر وحتى الأسرى، طالبوا بأن يتم تعقيم السجون بمواد تعقيميه صحية، من خلال شركات خاصة وعاملة بالنظافة، لكنهم لم يستجيبوا حتى الآن“.

ورجح أبو بكر إصابة عدد من الأسرى بفيروس كورونا في ظل حالة الإهمال المتعمد من قبل إدارة السجون الإسرائيلية، مناشدًا مؤسسات حقوق الإنسان والجهات والهيئات الدولية بالتدخل الفوري، لإنقاذ الأسرى داخل السجون.

وأكد أبو بكر أنه تم عزل 4 أسرى يوم أمس الخميس في معتقل ”الجلمة“، بعد حالة من الشكوك حولهم، لافتًا إلى أنه تم إجراء فحوصات لهم وبانتظار النتيجة.

ولفت إلى أنه لم تسجل ولا إصابة في صفوف الأسرى حتى الآن، موضحًا أنه تم إجراء فحوصات لعشرة أسرى، وجميع النتائج سلبية ”ونحن الآن بانتظار نتائج الفحوصات الخاصة بالأربعة أسرى في سجن الجلمة“.

الاسرى يبدأون غدا إغلاق الأقسام وإعادة وجبات الطعام رداً على عدم اتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة كورونا بالسجون وسحب 140 صنف من الكانتينا

في . نشر في الاخبار

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأثنين، أن الأسرى سيشرعون غدا الثلاثاء بخطوات احتجاجية ضد إدارة السجون الإسرائيلية، تتمثل في إغلاق الأقسام وإرجاع وجبات الطعام في مختلف المعتقلات ردا على عدم قيام الإدارة باتخاذ الإجراءات والتدابير الصحية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا.

 ولفتت الهيئة، أن هذه الخطوات تأتي استنكارا ورفضا للإقدام إدارة المعتقلات الإسرائيلية وشركة "ددش"، على سحب أكثر من 140 صنفا من احتياجاتهم الأساسية والغذائية والمنظفات من "الكانتينا"، كاللحوم والخضار والفواكه والبهارات والمنظفات في ظل الظروف الاستثنائية القائمة بمواجه فيروس كورونا، من خلال التنظيف والتعقيم والتطهير.

وبينت الهيئة، أن إدارة السجون أبلغت الأسرى نهاية الشهر الماضي أنها تعكف على تنفيذ عدة إجراءات تصعيدية تجاههم كأن لا يعد الطعام إلا بأيدي السجناء المدنيين، وتنزيل 140 صنفاً من الكانتينا، وتخفيض عدد المحطات التلفزيونية من عشر إلى سبع، وتخفيض عدد أرغفة الخبز من خمس إلى أربع للأسير الواحد، وسحب البلاطات التي تُستخدم للطبخ، ويعتمد عليها الأسرى في طهو الطعام، وأن تكون ألوان الشراشف والأغطية بلونٍ واحد.

وشددت، أن إدارة السجون تحاول استغلال الظرف الراهن في ظل انتشار فيروس (كورونا)، والإمعان في فرض المزيد من الإجراءات التنكيلية بحق الأسرى، وبدلاً من أن تزود الأسرى بمواد التنظيف والتعقيم داخل الأقسام كحد أدنى من الإجراءات الوقائية، تواصل إجراءاتها التنكيلية وتضيق الخناق عليهم.

"فتح" وهيئة الأسرى تطلقان نداء عاجلا للإفراج عن الأسرى وإنقاذ حياتهم

في . نشر في الاخبار

طالبت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"، وهيئة شؤون الأسرى والمحررين، المجتمع الدولي بكافة مؤسساته ومنظماته الحقوقية والإنسانية، التحرك الفوري لدى حكومة الإحتلال الإسرائيلي، لإجبارها على الإفراج عن الأسرى والمعتقلين، لا سيما ذوي الأمراض المزمنة وكبار السن، الذين يعدون الأكثر عرضة للخطر في ضوء انتشار فايروس "كورونا".

وشددت "فتح" وهيئة الأسرى في بيان مشترك مساء اليوم السبت، على أن هذا النداء، الذي يحمل في تفاصيله كل أشكال المخاطر والقلق على أسيراتنا وأسرانا، يأتي في مرحلة حساسة، تسبق أن يسجل التاريخ كارثة حقيقية ضحاياها أكثر من 5 آلاف أسير فلسطيني وعربي في سجون ومعتقلات الاحتلال، في ظل الارتفاع الكبير للمصابين بهذا الفيروس في دولة الإحتلال.

وكشفتا أنه في ظل توحد كل مكونات دولة الاحتلال لمواجهة هذه الجائحة، وما ترتب على ذلك من تعطيل للحياة بشكل كامل، واتخاذ كل الإجراءات والتدابير اللازمة لحماية الإسرائيليين وانقاذهم، يُترك الأسرى فريسة لهذا الفيروس في سجون تفتقر للحد الأدنى من مقومات الحياة الآدمية، إضافة الى عدم اتخاذ الاجراءات الوقائية اللازمة لحمايتهم، ولم توفر الادوات الوقائية والمعقمات، بل على العكس من ذلك، قامت ادارة السجون بسحب 140 صنفا من مواد "الكانتينا"، جزء كبير منها مواد تنظيف.

وأضافت "فتح" والهيئة أن الخطر الحقيقي يكمن في قرار ادارة السجون، الذي عمم على الأسرى، بمنع خروج المرضى منهم الى عيادات السجون، وعدم توفير الادوية والعلاجات، ما يشكل خطرا كبيرا على حياة ما يقارب 700 أسير مريض بحاجة الى متابعة ورعاية صحية يومية.

وأشارتا إلى أن الإحتلال الإسرائيلي أرتكب عشرات المجازر بحق شعبنا الفلسطيني ومناضليه، وشددتا على ضرورة ألا يسمح المجتمع الدولي لذاته أن يكون شاهداً على مجزرة إسرائيلية جديدة يكون سلاحها فيروس كورونا، وضحيتها أسرانا الأبطال.

ووجهت "فتح" وهيئة الأسرى، صرخة باسم الأسرى وأسرهم الى المجتمع الدولي: "أنقذوا 43 إمرأة وفتاة في معتقل الدامون المميت.. أنقذوا قرابة 200 طفل وقاصر موزعين على معتقلات عوفر ومجدو والدامون.. أنقذوا 700 أسير مريض 18 منهم يقبعون فيما يسمى "مستشفى سجن الرملة"، وهم اليوم أقرب من أي وقت آخر الى الموت.. أنقذوا كل أسرانا، وخذوا برسائلنا وتقاريرنا التي وصلتكم على محمل الجد، فاليوم نناشدكم لكي تقوموا بواجباتكم ودوركم .. اليوم نطالبكم برفض عنصرية الاحتلال التي تتجلى بالنظر الى اجراءات محاربة فيروس كورونا داخل السجون وخارجها .. اليوم كونوا أكثر جرأة وكفى لصمتكم".

وحيت حركة فتح وهيئة الأسرى، شعبنا الفلسطيني وقيادته الحكيمة على الحالة العالمية الفريدة التي شكلتها فلسطين بقيادة الرئيس محمود عباس والحكومة في إدارة أزمة وباء فيروس كورونا المستجد، والتي تجلّت من خلال التناغم بين مختلف مكونات الدولة الفلسطينية، ما برهن على تفرد فلسطين دوماً كحالة استثنانية تعبر كل محنة أشد عضداً وأصلب عوداً.

كما حيّتا صمود أسرانا الأبطال الرازحين خلف قضبان زنازين الاحتلال، وأكدتا الموقف الفلسطيني القيادي والفصائلي والشعبي الثابت تجاه قضية الأسرى، والاستمرار في استنفار كافة الجهود المحلية والإقليمة والدولية من أجل الدفاع عن الأسرى وإسنادهم.

 

هيئة الأسرى: الاحتلال يحكم على والد الشهيد أشرف نعالوة بالسجن الفعلي لـ 18 شهراً وغرامة مالية بقيمة 3000 شيكل

في . نشر في الاخبار

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين ظهر الخميس، أن محكمة سالم العسكرية أصدرت حكماً بحق الأسير وليد نعالوة (والد الشهيد أشرف نعالوة)  من ضاحية الشويكة شمال طولكرم، بالسجن الفعلي لـ 18 شهراً  و 12 شهراً مع وقف التنفيذ لمدة خمس سنوات، بالاضافة إلى غرامة مالية بقيمة 3000 شيكل.

ولفتت الهيئة أنه كان من المفترض الافراج عن زوجة الأسير وليد نعالوة ووالدة الشهيد أشرف الأسيرة وفاء مهداوي اليوم الخميس، لكن محكمة الاحتلال أجلت قرار الافراج بدعوى عدم احتساب إدارة السجون فترة “المنهلي” التي كانت تطبقها سابقاً.

 

نشاطات وفعاليات

  • هيئة الأسرى تكرم موظفاتها بمناسبة الثامن من آذار >

    اقرأ المزيد
  • من بينهم أمين سر اقليم فتح في يطا وضواحيها نبيل ابو قبيطة اللواء أبو بكر ووفد من الهيئة يكرمون عدد من الأسرى المحررين في محافظة الخليل >

    اقرأ المزيد
  • بالتعاون مع محافظة رام الله ونادي الأسير وفعاليات المحافظة هيئة الأسرى تنظم حفلاً تكريمياً للأسير المحرر صدقي المقت (ابن الجولان المحتل) >

    اقرأ المزيد
  • خلال زيارته أسرى محررين في عدة محافظات أبو بكر: فرض عقوبات جديدة على الأسرى مطلع الشهر المقبل ينذر بانفجار السجون >

    اقرأ المزيد
  • 1

مقالات

  • الكورونا ڤايروس والاسرى الفلسطينييون والضمير الغائب !!! >

    اقرأ المزيد
  • أم ضياء: الأم الصابرة  بقلم/ عبد الناصر عوني فروانة رئيس وحدة الدراسات والتوثيق في هيئة الاسرى >

    اقرأ المزيد
  • الحجر الصحي ارشادات وتوجيهات اسرية اجتماعية >

    اقرأ المزيد
  • أم المعتقل بثلاث مؤبدات تامر البرغوثي في ذمّة الله بقلم وليد هودلي: كاتب وأسير محرر >

    اقرأ المزيد
  • 1

لقاءات

  • الخطيب وغانم يناقشان السبل المتاحة لتوفير قطعة أرض لتأسيس مبنى جديد للهيئة >

    اقرأ المزيد
  • هيئة الأسرى تطلع وفداً من برنامج الصداقة المسكوني على أوضاع الأسرى في سجون الاحتلال >

    اقرأ المزيد
  • ابو بكر: الاحتلال نكل بالأسير العربيد بغطاء قضائي ونحذر من استكمال التحقيق معه بنفس الطريقة  >

    اقرأ المزيد
  • هيئة الأسرى والصليب والأحمر يعقدان اجتماعا بشأن اتمام الزيارة الثانية للمعتقلين >

    اقرأ المزيد
  • 1